"تطوير البحر الميت" تخصص 17 دونما لإنشاء مطل سويمة السياحي

تم نشره في الخميس 20 تشرين الثاني / نوفمبر 2014. 12:00 صباحاً
  • المخطط الشمولي للبحر الميت - (أرشيفية)

طارق الدعجة

عمان- كشف الرئيس التنفيذي للشركة الأردنية لتطوير المناطق التنموية د.طه الزبون عن تخصيص الشركة 17 دونما ضمن أراضي منطقة البحر الميت التنموية لانشاء مطل سويمة السياحي.
ورجح الزبون أن يتم الانتهاء من تنفيذ المشروع  خلال العام المقبل.
وأكد الزبون في تصريح لـ"الغد" أن الهدف من إنشاء المطل هو إيجاد فرص عمل لأبناء المجتمع المحلي وتمهيدا لنقل الأكشاك  العشوائية المنتشرة على الطريق المحاذي للبحر الميت إلى مناطق محددة ضمن الأراضي المخصصة من قبل الشركة.
وأشار الزبون إلى أن الأكشاك العشوائية  المنتشرة على الطرقات  تشكل خطرا كبيرا على حياة القائمين عليها كونها قريبة من الطريق الرئيسي للبحر الميت.
وأوضح الزبون ان الشركة ستقوم بوضع أسس محددة بحيث يكون العمل داخل الاكشاك مقتصر على أبناء  المجتمع المحلي في منطقة البحر الميت؛ مبينا أن منطقة المطل ستكون مخدومة بجميع البنى التحتية من خدمات الصرف الصحي ومواقف السيارات والإنارة.
وبين الزبون أن الشركة ستقوم بتمويل إقامة المطل من خلال الشراكة بين مؤسسات حكومية وبعض مؤسسات القطاع خاص مؤكدا ان الموقع  سيكون إحدى نقاط جذب المواطنين كونها مطلة على البحر الميت.
وقال الزبون ان "الشركة ستقوم بإجراء جولة مع المقاولين على الموقع وسيتم عقب ذلك طرح عطاء  التخطيط والتصميم للموقع  ليتم بعدها البدء بعمليات التنفيذ".
وأكد الزبون أن تنفيذ المشروع  له صفة الاستعجال؛ متوقعا ان يتم الانتهاء من تنفيذ المشروع  خلال العام المقبل.
واوضح أن الشركة ستقوم بإعادة هيكلة الطريق المحاذي لمنطقة البحر الميت بعد نقل الاكشاك من خلال  اقامة جلسات للمواطنين وزراعة الطريق بأشجار بالنخيل.
وقال إن "الشركة ما تزال تنتظر حصولها على مبلغ بقية 40 مليون دينار من اموال المنحة الخليجية، بعد موافقة مجلس الوزراء على تنفيذ جزء أعمال البنية التحتية في منطقة الكورنيش والمتنزه العام من أموال المنحة الخليجية البالغة 187 مليون دينار".
وبين أن المخطط الشمولي لمنطقة الكورنيش افرز 59  فرصة استثمارية بمساحات أراض تتفاوت بين الدونم والعشرين دونما.
ويتمحور المخطط الشمولي للبحر الميت حول إيجاد سلسلة من 12 منطقة استثمارية ذات مراكز يرتبط حجمها بحجم المنطقة التي تتوسطها، مع الحفاظ على المميزات الطبيعية والاقتصادية الخاصة بتلك المنطقة.
يشار إلى أن حجم الاستثمار التراكمي في منطقة البحر الميت التنموية، بلغ حتى النصف الأول من العام الحالي حوالي 445 مليون دينار تعود الى 35 شركة مسجلة بالمنطقة وفرت نحو 2720 فرصة عمل.

التعليق