وزير الداخلية يبحث مع وفد برلماني بريطاني والسفير الهولندي تطورات المنطقة

المجالي: الأردن يبذل جهودا كبيرة للحفاظ على أمن المنطقة

تم نشره في الثلاثاء 2 كانون الأول / ديسمبر 2014. 01:00 صباحاً
  • وزير الداخلية حسين هزاع المجالي خلال لقائه وفدا برلمانيا بريطانيا أمس -(بترا)

عمان -  بحث وزير الداخلية حسين المجالي أمس مع وفد مجلس العموم البريطاني والسفير الهولندي بعمان بول فان دل اجسل كل على حدة، ما تشهده المنطقة من تطورات، وسبل تفعيل علاقات التعاون بين الجانبين في المجالات ذات الاهتمام المشترك.
وأكد المجالي ان الاردن يبذل جهودا كبيرة للحفاظ على امنه وامن المنطقة برمتها، وحماية حدود مع دول الجوار لمنع الجريمة والحد من خطر التنظيمات الإرهابية.
كما لفت للجهود المبذولة للتعامل مع الاعداد الكبيرة من اللاجئين الذين دخلوا الى المملكة، واستيعاب تداعيات اقامتهم على الاراضي الاردنية في المجالات كافة.
وشدد المجالي على ان انهاء الازمة السورية، يتطلب جهودا دولية واقليمية نوعية، تستند الى حل سياسي شامل، يحفظ وحدة وسلامة سورية ارضا وشعبا، ويجنب المنطقة تداعيات اطالة امد الازمة التي ان بقيت من دون حل، ستولد مزيدا من العنف والارهاب.
بدورهم، ثمن أعضاء الوفد جهود المملكة لإرساء الأمن والاستقرار في المنطقة ومواقف القيادة الأردنية الحكيمة في التعامل مع التحديات التي تواجهها.
ويضم الوفد البرلماني البريطاني، أعضاء في مجلس تعزيز التفاهم العربي البريطاني، والمجموعة البرلمانية الأردنية، برئاسة النائب كريسبين بلنت.
وفي لقائه باجسل، أكد المجالي، خلال اللقاء الذي حضرته المسؤولة في وزارة الخارجية الهولندية جانيت البردا، ضرورة فتح مجالات اوسع للتعاون بين الجانبين، بما يحقق مصالحهما المشتركة، بخاصة في المجالات الامنية وتبادل الخبرات والزيارات وبرامج التدريب والتأهيل ومكافحة الجريمة والتطرف.
وقال المجالي إن "مواجهة الصعوبات والتحديات الاقتصادية والسياسية والامنية التي تواجه المنطقة، وايجاد حلول سياسية شاملة للصراعات التي تواجه عدد من دولها، تعتبر الحلقة الرئيسة في تجفيف منابع التطرف والإرهاب والفكر التكفيري".
وتطرق اللقاء لمشاركة وزيري الداخلية والشؤون البلدية في الاجتماع الذي سيعقد في هولندا الأسبوع المقبل، للاطلاع على تجربة هولندا والاتحاد الأوروبي في تطبيق اللامركزية والتنمية المحلية والحكم المحلي.
من جهته، اشار السفير الهولندي لأهمية الدور المحوري للاردن بحل نزاعات ومشاكل المنطقة، داعيا لمساعدة المملكة لتمكينها من بالاستمرار في تعاطيها الإيجابي مع قضايا المنطقة. -(بترا)

التعليق