تعليق الدراسة في جامعة آل البيت

تم نشره في الأحد 7 كانون الأول / ديسمبر 2014. 12:00 صباحاً - آخر تعديل في الأحد 7 كانون الأول / ديسمبر 2014. 08:11 صباحاً
  • مبنى مجمع قريش في جامعة آل البيت

 حسين الزيود

المفرق - أعلن رئيس جامعة آل البيت الدكتور ضياء الدين عرفة، تعليق الدراسة اليوم جراء أحداث الشغب التي شهدتها الجامعة مؤخرا، على أن يكون دوام الكوادر الإدارية كالمعتاد.

وأكد عرفة أنه لا رجعة عن قرار الجامعة القاضي بفصل 25 طالبا من المتسببين بالمشاجرة التي شهدتها الجامعة مؤخرا.
وأشار عرفة خلال لقاء رؤساء بلديات البادية الشمالية إلى أن الجامعة حريصة على تنفيذ القوانين والأنظمة والتعليمات المتعلقة بذلك بدون التراجع عنها، بهدف المحافظة على مصلحة طلبة الجامعة والمنطقة، مثمنا مبادرة رؤساء البلديات في البادية للوقوف إلى جانب الجامعة بمثل هذه الظروف.
وأكد عرفة أن هناك توجها لإنشاء مجلس حكماء للجامعة يضم ممثلين من مختلف فئات المجتمع المحلي ليكونوا شركاء مع الجامعة في مواصلة مسيرة العمل والعطاء، موضحا أن حاكمية الجامعة يجب الالتزام بها من خلال التعامل ضمن التشاركية والشفافية والمساءلة.
وبين أن الجامعة ستشهد نقلة نوعية في مسيرتها باستحداث المشاريع والبرامج الفريدة لتصبح الجامعة في مصاف الجامعات الأردنية والعربية والعالمية ومن خلال العمل كفريق واحد لمواجهة العقبات والعراقيل، لافتا إلى أن الجامعة تحكمها أنظمة وتعليمات ومجالس متخصصة تتولى كافة الإجراءات ذات الصلة بمثل هذه الأحداث بهدف تصويب الأوضاع وبما يضمن تحقيق العدالة للجميع.
وأشاد بدور الأجهزة الأمنية المختلفة على وقوفها وتعاونها التام مع الجامعة على مدى الأيام الماضية ودورها المتميز بالمحافظة على الأمن والأمان، موضحا أن الجامعة لن تتهاون على الإطلاق مع من يحاول الإساءة إلى سمعة الجامعة انطلاقا من الحفاظ على رسالتها وأهدافها التي تخدم الطلبة والوطن، فيما ستكون هنالك عقوبات رادعة لا رجعة عنها بحق كل من يحاول الإساءة إلى الجامعة والمجتمع والوطن.
من جهتهم، أعلن رؤساء بلديات البادية الشمالية عن توقيع وثيقة شرف تأييدا لقرارات الجامعة حيال المشاركين بالمشاجرة الرامية إلى وقف العنف الجامعي، في ضوء ما حدث مؤخرا في جامعة آل البيت من أعمال شغب واعتداء على ممتلكات داخل الحرم الجامعي.
وثمن رئيس بلدية أم الجمال الجديدة حسن الرحيبة دور رئاسة الجامعة الريادي وقراراتها الجريئة، مشيرا إلى ضرورة عدم تدخل المجتمع المحلي بقرارات إدارة الجامعة واتخاذ أشد العقوبات بحق المخالفين من الطلبة المتسببين بمثل هذه الأحداث، منوها الى أهمية تشاركية الأجهزة الأمنية الأخرى للحد من ظاهرة العنف الجامعي.
وقال رئيس بلدية حوشا الجديدة محمد الخالدي إن أبناء الوطن جميعهم عشيرة واحدة تقف خلف قيادة جلالة الملك عبدالله الثاني، مؤكدا أهمية تعميق العلاقات والروابط لتظل العشائر الأردنية نقية على الدوام وبعيدة عن من يحاول الإساءة إليها.
وكانت جامعة آل البيت قررت فصل 25 طالبا فصلا نهائيا بعد اندلاع مشاجرة طلابية الأسبوع الماضي، فيما تواصل التحقيق للوصول إلى كامل المتسببين بالمشاجرة ما قد يزيد عدد المفصولين من الجامعة.

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »مهزلة (ولي امر طالبة)

    الأحد 7 كانون الأول / ديسمبر 2014.
    غدا المفصواون يستلموا مناصب في البلد ويصبحوا مسؤولين (بتشوفو )