استقرار حالة الجو يرفع واردات سوق العارضة 200 %

تم نشره في الجمعة 12 كانون الأول / ديسمبر 2014. 01:00 صباحاً
  • سيارات تحمل الخضار في سوق العارضة المركزي -(الغد)

حابس العدوان

الأغوار الوسطى – ارتفعت كميات الخضار الموردة إلى سوق العارضة بنسبة 200 % مقارنة مع ذات الفترة من العام الماضي، الأمر الذي أدى إلى تراجع أسعار بيعها بنسب متفاوتة.
ويرى تجار ومراقبون أن هذه الفترة تعتبر بداية ذروة الإنتاج الخضري في وادي الأردن، والتي عادة ما يزيد فيها الإنتاج بشكل كبير، خاصة إذا ما رافق ذلك اعتدال في الطقس، رائين أن الفترة المقبلة مع دخول اربعينية الشتاء ستشهد تراجعا في الانتاج والذي سيدفع بالأسعار الى الارتفاع.
وأوضحوا ان معظم الزراعات يقل إنتاجها خلال هذه الفترة التي تبدأ مع نهاية كانون الأول (ديسمبر) وتستمر الى بداية شباط (فبراير)، اضافة الى انتهاء دورة بعض المحاصيل التي زرعت مبكرا، متوقعين ان تتحسن الاسعار خلال الاسابيع المقبلة مع تراجع الانتاج.
وكانت أسعار بيع الخضار في سوق العارضة المركزي قد شهدت تراجعا ملحوظا خلال الأيام الماضية بنسب متفاوتة، كان أكثرها تراجع اسعار بيع الباذنجان والذي وصل الى ثمانين قرشا للصندوق، في حين تراجعت اسعار بيع الخيار لتصل الى دينارين للصنف الثاني واسعار بيع الكوسا التي استقرت على ثلاثة دنانير للصندوق.
من جانبه أكد مدير السوق المهندس احمد الختالين ان كميات الخضار الواردة الى السوق زادت بشكل كبير مقارنة مع نفس الفترة من العام الماضي الذي شهد تراجعا في الانتاج، مشيرا الى ان الكميات الواردة الى السوق تفوق الألف طن يوميا أي بزيادة الضعف مقارنة مع العام الماضي.
وبين الختالين أن هذا الارتفاع دفع بأسعار بيع الخضار الى التراجع بشكل بسيط مقارنة مع الأسابيع الماضية التي شهدت ارتفاعا بالأسعار، لافتا انه ورغم انخفاض الأسعار الا ان الأوضاع مازالت تعتبر جيدة بالنسبة للمزارعين الذين يعوضون فارق السعر بفرق الكميات، أي ان هامش الربح على الكميات الكبيرة أفضل من هامش الربح على الكميات القليلة.
وأضاف الختالين ان حركة التصدير لا زالت جيدة، حيث يصدر ما مجموعه 85 % من واردات السوق الى الأسواق الخارجية بطرق مباشرة وغير مباشرة، من خلال المشاغل الموجودة في المنطقة والعاصمة، لافتا الى ان معظم صادرات السوق تذهب الى اسواق العراق وسورية ودول أوروبا والخليج العربي، الامر الذي حافظ على ثبات الأسعار ضمن مستويات جيدة.
مزارعون أكدوا ان الموسم الحالي افضل بكثير من الموسم الماضي الذي ألحق بهم خسائر فادحة ورتب عليهم ديونا كبيرة، مشيرين إلى أنه ورغم تراجع الأسعار إلا أن ارتفاع الكميات المصدرة أبقى الأسعار على مستويات مقبولة الى الآن. وتراوحت أسعار الخضار في سوق العارضة ليوم امس ما بين 2-4.5 دينار لصندوق الخيار وزن 8 كيلو و2.5 -4 لصندوق الكوسا، ومن ثمانين قرشا – دينارين  لصندوق الباذنجان، فيما بيع صندوق الفلفل الحار بدينارين والفلفل الحلو 1.5- 3 دنانير، والفاصوليا بخمسة دنانير للصندوق.

habes.alodwan@alghad.jo

habesfalodwan@

التعليق