ندوة حول كتاب "السلط مدينة الثقافة الأردنية"

تم نشره في الأربعاء 17 كانون الأول / ديسمبر 2014. 12:00 صباحاً
  • جانب من الندوة التي استضافتها دائرة المكتبة الوطنية - (بترا)


عمان - استضافت دائرة المكتبة الوطنية، مساء الاثنين، الدكتور محمود عواد الدباس للحديث عن كتابه "حاضرة البلقاء الشامخة – السلط مدينة الثقافة الاردنية".
وقال الدكتور عبدالله العساف في قراءته النقدية للكتاب ان الباحث وثق لجميع فعاليات السلط مدينة الثقافة للعام 2008، كما تضمن كتابه ارشيفا توثيقيا من الدراسات والمقالات والصور للفعاليات والاشخاص والجهات، ما يعزز قيمة مشروع المدن الثقافية التي تنظمه وزارة الثقافة، بحيث يسهل الرجوع اليه للراغبين بالبحث في هذا المشروع الريادي الوطني.
وبين الباحث محمد صبحي الشياب ان الكاتب قدم حالة دراسية توثيقية لمدينة الثقافة الاردنية، مشيرا الى الاهمية التوثيقية التي يحويها الكتاب وتزداد اهميتها بالتقادم عبر استحضار الماضي في كتابات الباحثين في المستقبل.
وقال مؤلف الكتاب الدكتور الدباس إن الكتاب توثيق لذاكرة المكان وهي التجربة الوحيدة التي تم توثيقها في كتاب من بين تجارب مشروع مدينة الثقافة الاردنية، كما اعتمد على الصورة بشكل كبير انطلاقا من مقولة إن "المجتمع العربي يقرأ الصورة ويتفرج على الكلام المكتوب".
وأشار إلى أن الكتاب رصد فعاليات كل شهر من شهور السنة التي تم فيها اختيار السلط مدينة للثقافة الاردنية للعام 2008، اضافة الى افضل المقالات التي كتبت عن المدينة، والانطباعات الشعبية عن الفعاليات التي اقيمت، وافضل الدراسات التاريخية عن المدينة والقصائد الشعرية التي قيلت والشخصيات العامة التي رعت الانشطة في ذلك العام.
وخلص المؤلف في كتابه الى ان عام الثقافة كان فرصة مهمة لمدينة السلط، بحيث خرجت منها اغلب ابداعاتها الثقافية.- (بترا)

التعليق