الأردن يؤكد ضرورة مكافحة تمويل التنظيمات الإرهابية

تم نشره في السبت 20 كانون الأول / ديسمبر 2014. 12:00 صباحاً

نيويورك - أكد الأردن أمس ضرورة إيلاء مسألة مكافحة تمويل التنظيمات الإرهابية القدر اللازم من الأهمية والتعاطي مع مسألة تجفيف مصادر تمويلها بشكل صارم.
وصوت الأردن أمس لصالح قرار مجلس الأمن رقم 2195 حول "مخاطر الإرهاب والجريمة العابرة للحدود" والذي تم تبنيه بالإجماع في بداية جلسة النقاش المفتوحة لمجلس الأمن التي عُقدت حول الموضوع.
وقال نائب مندوب الأردن الدائم لدى الأمم المتحدة، السفير محمود الحمود في جلسة المجلس إن مكافحة الإرهاب والجريمة المنظمة العابرة للحدود وتداعيات العلاقة في ما بينهما يستدعي قيام الدول بجملة من التدابير الحصيفة والتي من أهمها تطوير أنظمة عدالة جنائية وتشريعات وطنية مناسبة، مضيفا أن اعتماد خطط تنموية في المناطق الحدودية للدول من شأنها الحيلولة دون الانخراط في شبكات التهريب وأي تعاون مع الإرهابيين. وأكد الحمود أهمية قيام الدول دونما إبطاء بتجميد الأموال والأصول المالية أو الموارد الاقتصادية التي تعود لتلك التنظيمات الإرهابية، مشيرا الى أن التنظيمات الإرهابية في مختلف مناطق العالم وخاصة في الشرق الأوسط وافريقيا تسعى وراء الحصول على موارد مالية دائمة تعتاش منها لتنفيذ أعمالها الإرهابية، وتعزيز مصادر دخلها، معتمدة بذلك على جملة من الموارد غير المشروعة.-(بترا )

التعليق