وزير الداخلية يوعز باتخاذ التدابير اللازمة للتعامل مع الظروف الجوية

"الأمانة" تكثف استعداداتها لمواجهة الظروف الجوية

تم نشره في الاثنين 5 كانون الثاني / يناير 2015. 12:00 صباحاً
  • مبنى الأمانة-(أرشيفية)

عمان - شدد أمين عمان عقل بلتاجي خلال ترؤسه أمس اجتماعا للمعنيين بالعمل أثناء الظروف الجوية المتوقعة حتى نهاية الأسبوع، على العمل بأقصى الطاقات والإمكانيات المتاحة وفقا للخطة الموضوعة، واستكمال مختلف الإجراءات التي تكفل حسن التنفيذ لمواجهة تداعيات المنخفض الجوي.
واستمع لشرح حول الاستعدادات والتجهيزات الفنية والبشرية، وآلية العمل في جميع الظروف ومختلف المسارات.
وبين مدير المدينة فوزي مسعد أن الخطة تشمل التعامل مع الشكاوى بطريقة محوسبة لمتابعتها وإغلاقها والتتبع إلكترونيا لجميع الآليات، ولتعزيز السيطرة وتوجيهها للعمل حسب الخطة، وتحديد الأولويات والتعامل مع المستجدات.
وبين أنه سترفع حالة الطوارئ التي أعلنت خفيفة منذ مساء أول من أمس لتتناسب مع النشرات الجوية التي ترد تباعا الى غرفة طوارئ الأمانة. وجهزت الأمانة حوالي 150 طنا من الأملاح لنثرها على نقاط المرور الحيوية في عمان، لمعالجة حالات الانجماد.
وتواصلت الأمانة مع نقابة مقاولي الأشغال والعديد من شركات القطاع الخاص، للتعاون مع الأمانة وتعزيز جهودها للتعامل مع الحالة الجوية المتوقعة والتي أبدت استعدادها لذلك. وتقوم خطة الأمانة في حالة الطوارئ القصوى، على فتح الشوارع الرئيسية والرئيسية من الأحياء، ثم الانتقال للطرق الفرعية ضمن المسارات المحددة لها.
وأكدت الأمانة أن آلياتها وأجهزتها العاملة ميدانيا، مكلفة بالقيام بواجباتها وخدمة المواطنين، داعية إياهم لعدم تقديم أي إكراميات أو مبالغ مالية نظير الخدمة، علم بأن شعار الأمانة يميز جميع آلياتها، وهي على استعداد لتلقي أي شكاوى بهذا الخصوص.
كما دعت المواطنين الى عدم ربط مزاريب مياه الأمطار على شبكة الصرف الصحي، ما يؤدي لفيضانات وارتدادات للمياه العادمة في مناهل الصرف الصحي وإغلاقات في شبكة الصرف وارتدادات على أملاك الآخرين.
وتدعو "الأمانة" أيضاً مقاولي قطاع الإنشاءات إلى ضرورة تأمين مواد البناء من أمام المباني والمشاريع قيد الإنشاء والموضوعة على جنبات الشوارع والأرصفة لمنع انجرافها الى شبكة تصريف مياه الأمطار مما يؤدي لإغلاقها.
إلى ذلك، أوعز وزير الداخلية حسين المجالي الى المحافظين في جميع مناطق المملكة، باتخاذ التدابير الاحترازية والوقائية اللازمة للتعامل مع الظروف الجوية السائدة في المملكة.
جاء ذلك في تعميم أصدرته الوزارة أمس، بحيث أكد المجالي ضرورة إدامة غرف العمليات في المحافظات على مدار الساعة لتلافي أي صعوبات أو معيقات قد تحدث، وتوفير متطلبات الخدمات اللازمة للمواطنين بالتعاون مع الدوائر المعنية ومجالس البلديات ومعالجة أماكن تجمع المياه التي تؤدي الى إعاقة حركة المرور والتسبب بالحوادث.
وشدد المجالي على أهمية الدور التفاعلي والميداني للحكام الإداريين في مناطق اختصاصهم، للاطلاع على احتياجات المواطنين على أرض الواقع والتنسيق المستمر بين جميع الدوائر الخدمية في المحافظات لتأدية المهام المنوطة بها بشكل تكاملي يضمن سير الحياة اليومية للمواطنين بيسر وسهولة.-(بترا)

التعليق