عازر: بورصة عمان لم تخسر رغم الظروف الصعبة في 2014

تم نشره في الثلاثاء 6 كانون الثاني / يناير 2015. 12:00 صباحاً

عمان-الغد- قال المدير التنفيذي لبورصة عمان نادر عازر إن "البورصة استطاعت تحقيق أداء ايجابي خلال العام 2014 رغم  الظروف السياسية المحيطة بالاردن وفي المنطقة العربية واستمرار التوتر السياسي في بعض دول المنطقة وتأثيرها على الوضع الاقتصادي عموما".
وبين أن الرقم القياسي لأسعار الأسهم المرجح بالأسهم الحرة ارتفع إلى  2165.5 نقطة بنهاية العام 2014 مقارنة مع 2065.8 نقطة بنهاية العام الماضي أي بارتفاع نسبته 4.82 %.
في حين انخفضت القيمة السوقية للأسهم المدرجة في بورصة عمان بنهاية العام 2014 بشكل طفيف الى 18.1 مليار دينار أي بانخفاض نسبته 0.8 % مقارنة مع إغلاق العام الماضي 2013 مشكلة بذلك ما نسبته 75.8 % من الناتج المحلي الإجمالي.
وأضاف عازر "يالرغم من التحسن في الرقم القياسي العام للبورصة إلا أن مؤشرات التداول الأخرى شهدت تراجعاً في أدائها خلال العام 2014 إذ بلغ حجم التداول خلال العام 2014 حوالي 2.3 مليار دينار مقارنة مع 3.0 مليار دينار للعام 2013 كما بلغ عدد الأسهم لمتداولة خلال العام 2014 حوالي 2.3 مليار سهم نفذت من خلال 956 ألف عقد مقارنة مع 2.7 مليار سهم تم تداولها خلال العام 2013 نفذت من خلال 1074 ألف عقد".
ومن الجدير بالذكر أن شهر كانون الثاني (يناير) من العام 2014 قد شهد تحسنا في أحجام التداول في البورصة حيث بلغ المعدل اليومي لحجم التداول حوالي 12.3 مليون دينار مقارنة مع 10.5 مليون دينار لنفس الشهر من العام 2013.
أما بالنسبة لاداء الشركات المساهمة العامة للأرباع الثلاثة الاولى من عام 2014، فقد أظهرت البيانات المالية للشركات التي زودت البورصة ببياناتها والبالغ عددها 218 شركة بأن الارباح قبل الضريبة لهذه الشركات قد ارتفعت الى حوالي 1.2 مليار دينار للفترة كانون الثاني (يناير)  أيلول (سبتمبر) 2014 مقارنة مع 1.1 مليار دينار لنفس الفترة من العام 2013 وبارتفاع نسبته 7.9 %.
وعلى صعيد الاستثمارات غير الاردنية ببورصة عمان والتي تتوزع على أكثر من 100 جنسية حول العالم، فقد أظهرت الاحصائيات بأن قيمة الأسهم المشتراة من قبل المستثمرين غير الأردنيين خلال الفترة كانون الثاني (يناير)  شهر تشرين الثاني (نوفمبر) 2014 قد بلغت 318.2 مليون دينار مشكلة ما نسبته 16 % من حجم التداول الكلي، في حين بلغت قيمة الأسهم المباعة من قبلهم لنفس الفترة 344 مليون دينار، وبذلك يكون صافي الاستثمار غير الأردني قد انخفض بمقدار 25.8 مليون  دينار، مقارنة مع ارتفاع قيمته 135 مليون دينار لنفس الفترة من العام 2013.
وبناء على ما سبق؛ تصبح نسبة مساهمة غير الأردنيين في الشركات المدرجة في البورصة في نهاية شهر تشرين الثاني(نوفمبر) 2014 حوالي 48.9 % من إجمالي القيمة السوقية، حيث شكلت مساهمة العرب 36.2 %، في حين شكلت مساهمة غير العرب  %12.7  من إجمالي القيمة السوقية للبورصة.

التعليق