بطولة أستراليا المفتوحة

فيدرر يعاني ونادال وشارابوفا يفلتان من الخسارة في الدور الثاني

تم نشره في الخميس 22 كانون الثاني / يناير 2015. 12:00 صباحاً
  • السويسري روجيه فيدرر يحاول اللحق بالكرة أمام الإيطالي سيموني بوليلي أمس - (رويترز)

ملبورن - عانى السويسري روجيه فيدرر المصنف ثانيا وأفلت الاسباني رفاييل نادال الثالث والروسية ماريا شارابوفا الثانية من الخسارة في الدور الثاني من بطولة استراليا المفتوحة لكرة المضرب، أولى بطولات الغراند سلام، أمس الاربعاء على ملاعب ملبورن.
واحتاج فيدرر إلى اربع مجموعات للفوز على الإيطالي سيموني بوليلي 3-6 و6-3 و6-2 و6-2، وسيلتقي في الدور المقبل الايطالي الآخر اندرياس سيبي الذي تغلب على الفرنسي جيريمي شاردي التاسع والعشرين 7-5 و3-6 و6-2 و6-1.
وتأثر أداء السويسري كما سائر اللاعبين واللاعبات بدرجات الحرارة المرتفعة التي وصلت إلى 35 درجة مئوية، فضلا عن ارتفاع معدلات الرطوبة ايضا.
وقال فيدرر "لعب سيموني جيدا في المجموعة الأولى"، مضيفا "حافظت على تركيزي وتعين علي بذل جهد كبير في منتصف المجموعة الثالثة لكسر ارساله وتخفيف الضغط عني".
وهي المرة السادسة عشرة التي يبلغ فيها فيدرر (33 عاما و17 لقبا كبيرا) الدور الثالث في ملبورن، علما بأنه وصل إلى نصف النهائي فيها في البطولات الإحدى عشرة الأخيرة.
وكان السويسري بدأ العام جيدا باحرازه لقب دورة بريزبين على حساب الكندي ميلوش راونيتش، وهو يبحث عن لقبه الخامس في بطولة استراليا.
واحتاج نادال إلى أربع ساعات و12 دقيقة لتخطي الأميركي تيم سميتشيك المصنف في المركز 112 عالميا 6-2 و3-6 و6-7 (2-7) و6-3 و7-5.
وارتكب نادال (28 عاما و14 لقبا كبيرا) 53 خطأ مباشرا وبدا بعيدا جدا عن مستواه، ويواجه نادال صعوبات كبيرة لفرض إيقاعه بعد أشهر من الغياب بسبب عملية ازالة الزائدة الدودية.
شارك نادال في دورة أبوظبي ايضا ولقي خسارة ثقيلة أمام موراي 2-6 و0-6، توجه بعدها إلى الدوحة حيث فقد لقبه بخسارة مفاجئة في الدور الثاني أمام الألماني ميكايل بيرر الصاعد من التصفيات.
وكان الاسباني، بطل ملبورن العام 2009، وصل إلى المباراة النهائية في البطولة الأسترالية العام الماضي قبل أن يخسر أمام السويسري ستانيسلاس فافرينكا بعد أن عانى من آلام في الظهر.
ويلتقي ابن مايوركا في الدور الثالث دودي سيلا الفائز على التشيكي لوكاس روسول الثامن والعشرين 7-6 (7-2) و5-7 و6-3.
وتأهل إلى الدور الثالث أيضا البريطاني اندي موراي السادس ووصيف 2010 و2011 و2013 على الاسترالي مارينكو ماتوسيفيتش 6-1 و6-3 و6-2.
كما تأهل البلغاري غريغور ديميتروف العاشر بفوزه على السلوفاكي لوكاس لاسكو 6-3 و6-7 (10-12) و6-3، والتشيكي توماس برديتش السابع بتغلبه على النمسوي يورغن ميلتسر 7-6 (7-0) و6-2 و6-2، والجنوب افريقي كيفن اندرسون الرابع عشر على الليتواني ريكارداس بيرانكيس 6-2 و6-2 و7-6 (7-3).
ونجح التونسي مالك الجزيري في بلوغ الدور الثالث ايضا بفوزه بخمس مجموعات على الفرنسي ادوار روجيه فاسيلان 1-6 و6-3 و6-4 و1-6 و6-3، والجزيري هو اللاعب العربي الوحيد في البطولة.
كما فاز الاسترالي نيك كيرغيوس على الكرواتي ايفو كارلوفيتش الثالث والعشرين 7-6 (7-4) و6-4 و5-7 و6-4، والاسترالي برناند توميتش على الالماني فيليب كولشرايبر الثاني والعشرين 6-7 (5-7) و6-4 و7-6 (8-6) و7-6 (7-5).
ولدى السيدات، واجهت الروسية ماريا شارابوفا المصنفة ثانية صعوبة كبيرة للفوز على مواطنتها الكسندرا بانوفا 6-1 و4-6 و7-5 في مباراة استمرت قرابة ساعتين ونصف الساعة.
وفي الدور المقبل، تلعب شارابوفا الساعية الى لقب ثان في استراليا بعد الأول العام 2008 مع الكازاخستانية زارينا ديياز الحادية والثلاثين التي تلبت على السلوفاكية آنا شميدلوفا 3-6 و6-2 و8-6.
وقالت شارابوفا "لم اكن ارغب بأن تستمر المباراة لساعتين ونصف الساعة ولكن احيانا تحدث الامور بهذا الشكل عندما لا تقدم افضل ما لديك".
وتابعت "كنت على بعد نقطة واحدة للخروج من البطولة اليوم، فلم اقدم مستوى جيدا في هذه المباراة ولذلك انا سعيدة لفوزي بالنقطة الاخيرة".
وكانت الروسية دخلت بطولة استراليا بجهوزية كبيرة باحراز لقب دورة بريزبين بفوزها على الصربية آنا ايفانوفيتش 6-7 (4-7) و6-3 و6-3 في المباراة النهائية.
وحققت الكندية أوجيني بوشار السابعة فوزا سهلا جدا في المقابل على الهولندية كيكي بيرتنز 6-0 و6-3.
وقالت الكندية "ابتعدت لفترة في نهاية الموسم الماضي وهو أمر جيد، ولكنني متحمسة للعودة، والمشاركة في بطولة استراليا هي بداية رائعة للعام".
وكانت بوشار تأهلت إلى نصف نهائي بطولة رولان غاروس الفرنسية التي تقام على الملاعب الترابية وايضا الى نهائي بطولة ويمبلدون الانجليزية على الملاعب العشبية في الموسم الماضي.
وتلتقي بوشار في الدور الثالث الفرنسية كارولين غارسيا الفائزة على السويسرية ستيفاني فويغله 6-3 و6-4.
وتغلبت السويسرية على الكندية في المواجهة الوحيدة بينهما في ربع نهائي دورة اكابولكو المكسيكية العام الماضي. -(أ ف ب)

التعليق