"داعش" يمهل الأردن.. 24 ساعة للإفراج عن الريشاوي

تم نشره في الثلاثاء 27 كانون الثاني / يناير 2015. 04:59 مـساءً - آخر تعديل في الثلاثاء 27 كانون الثاني / يناير 2015. 06:05 مـساءً
  • ساجدة الريشاوي (أرشيفية)

عمان- الغد-  أمهل تنظيم الدولة الإسلامية المعروف اختصارا باسم "داعش" في فيديو منسوب له مساء الثلاثاء، الأردن مدة 24 ساعة للإفراج عن ساجدة الريشاوي المحكومة بالإعدام في المملكة مقابل عدم إعدام الطيار معاذ الكساسبة.

وبثت صفحات مؤيدة للتنظيم شريط فيديو يظهر رهينة يابانيا وهو يحمل صورة الكساسبة ويقول إن "أمام الأردن 24 ساعة للإفراج عن الريشاوي وإلا سيتم إعدام الطيار الأردني ومن ثم إعدامه هو".

ولم يتسن لـ"الغد" التأكد من صحة الفيديو أو الحصول على رد رسمي حتى لحظة كتابة الخبر.

ولم تظهر الريشاوي إلى العلن منذ تسعة أعوام، إذ أنها مسجونة في الأردن منذ اعتقالها عام 2005، وقد ظهرت في نوفمبر(تشرين الثاني) من تلك السنة على شاشة التلفزيون الأردني لتقدم - بهدوء أعصاب – إفادتها عن محاولتها الفاشلة للمشاركة في الهجمات على الفنادق التي أدت آنذاك إلى استشهاد 57 شخصا.

 

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »أؤيد سمير (هشام)

    الثلاثاء 27 كانون الثاني / يناير 2015.
    هؤلاء ليسو من الاسلام في شيئ
    الله يوخذهم
  • »تعديل اسم التنظيم (سمير)

    الثلاثاء 27 كانون الثاني / يناير 2015.
    يجب عدم ذكر اسم الاسلام و ربطه في ذلك التنظيم الإرهابي ، و تعديل اسمهم الى الدوله الارهابيه في العراق و الشام، لان الاسلام بريء منهم