بنجر: مطار الملكة علياء يستقبل 12 مليون مسافر سنويا بعد 2016

تم نشره في الأربعاء 4 شباط / فبراير 2015. 12:00 صباحاً
  • مسافرون في مطار الملكة علياء الدولي -(من المصدر)

رجاء سيف

عمان- قال الرئيس التنفيذي لمجموعة المطار الدولي كيلد بنجر إن "استكمال المرحلة الثانية من توسعة المطار سيكون في الموعد المقرر بهدف رفع أعداد المسافرين وحركة الطائرات السنوية إلى 12 مليوناً بعد العام 2016 و16 مليوناً بحلول العام 2032".
وبين أن المطار الجديد أحرز تقدما ملحوظاً في التصنيف العالمي ضمن فئته.
وأشار إلى أن المبنى أصبح قادراً على استقبال أكبر الطائرات التجارية في العالم.
وبين بنجر خلال الجولة الصحفية التفقدية لأعمال المرحلة الثانية من مشروع توسعة وإعادة تأهيل مطار الملكة علياء الدولي يوم أمس أن المطار حقق نموا كبيرا خلال العام 2014 في مختلف المجالات.
يذكر أن العمل بمشروع توسعة المطار بدأ العام 2007 من خلال عقد امتياز تأسيس إدارة نقل لمدة 25 عاماً حصلت عليه مجموعة المطار الدولي، ويعتبر أحد أكبر مشاريع الشراكة بين القطاعين العام والخاص في الأردن.
وتشمل المرحلة الثانية من المشروع العديد من الأعمال الانشائية منها بوابات اضافية وصالات انتظار ومكاتب اضافية لشركات المناولة وشركات الطيران، وطابق تسوية بالإضافة الى مصليين.
وستقوم المجموعة بالتعاون مع وزارة الاوقاف والعديد من الجهات الداعمة بإنشاء مسجد بمساحة اجمالية 950 مترا مربعا.
وقدرت وزيرة النقل لينا شبيب كلفة أعمال مشروع المرحلة الثانية من مشروع توسعة وإعادة تأهيل مطار الملكة علياء الدولي المتوقع الانتهاء من تنفيذها مع نهاية العام 2016  بـ 130 مليون دينار بهدف رفع الطاقة الاستيعابية لتصل 12 مليون مسافر وبواقع 17 بوابة.
وأضافت شبيب أن "عوائد المطار المتحققة للحكومة خلال العام الماضي بلغت 220 مليون دينار في حين استقبل مطار الملكة علياء الدولي 7.089 مبيون مسافر خلال العام 2014  مسجلاً ارتفاعاً ملموساً في أعداد المسافرين السنوية بنسبة 9 %، وذلك مقارنة مع العام 2013"
وقالت شبيب إن مشروع  المرحلة الثانية من  توسعة وإعادة تأهيل مطار الملكة علياء الدولي يعد من أهم مشاريع الشراكة بين القطاعين العام والخاص في الأردن.
وبينت شبيب أنه تم تأهيل 6 شركات لتنفيذ مشروع المدرج الشمالي للمطار وسيتم طرح العطاء على شركة واحدة اواخر الشهر الحالي وسيتم الانتهاء من المشروع اواخر العام 2015.

التعليق