طلاب رياديون يؤسسون شركة لإنتاج الاكسسوارات المنزلية

تم نشره في الأحد 8 شباط / فبراير 2015. 12:00 صباحاً
  • من منتجات شركة الوردة الحمراء - (الغد)

حلا أبوتايه

عمان- اسم الشركة مستمد من فكرة تأسيسها، سيما أنها تعتمد على الطبيعة في تصنيع منتجاتها، فشركة "الوردة الحمراء" جمعت أربعة طلاب رياديين في عمل مشروع خاص بهم إلى جانب الوظيفة في حال وجدت بعد تخرجهم.
وتبلورت فكرة الشركة، وهم على مقاعد الجامعة، أثناء حضورهم دورة" تأسيس الشركة" والتي تقيمها مؤسسة إنجاز بدعم من وزارة التخطيط والتعاون الدولي.
وتقول مديرة الشركة، رولى
عبد الرحمن، والتي تدرس المحاسبة وقانون الأعمال في جامعة آل البيت، أن فكرة شركة الوردة الحمراء جاءت لعدم توفر رأس المال لدى مؤسسي الشركة الذين أرادوا إنشاء مشروع بتكاليف بسيطة فكانت الطبيعة الخيار الأول لدينا.
وتبين رولى أن طبيعة المنتجات التي ينتجها الطلاب مصنوعة من الصوف وسعف النخيل، يصنعون منها اكسسوارات ومناظر للمنزل ومصابيح طاولات.
وتوضح رولى أن الطلاب يصنعون المنتجات من منازلهم ويبيعونها بأسعار بسيطة لا تتعدى الـ 3 دنانير لطلاب الجامعات أثناء عمل المعارض.
بيد أن مديرة الشركة وزملاءها يجدون صعوبة في تسويق منتجاتهم التي يقتصر زبائنها على فئة محددة من الطلاب؛ حيث يطمحون إلى توسعة نافذة تسويقهم لتصل إلى السياح الذين يرغبون تلك المنتجات.
وتنصح رولى غيرها من الطلاب بعدم اليأس من تأخر الوظيفة والسعي نحو تحقيق مشروع خاص بهم في ظل وجود مؤسسات داعمة لرياديي الأعمال، سيما ممن هم على مقاعد الدراسة.
وتزيد رولى بالقول: "في حال حصولي على وظيفة لن أترك العمل بالشركة وسأعمل على توسيعها ودعمها كبذرة غرست في الأرض وبحاجة للسقيا والاهتمام حتى تنمو وتنتج  أطيب الثمار".
يذكر أن برنامج تأسيس الشركة أحد برامج مؤسسة "إنجاز" ويدعم من وزارة التخطيط والتعاون الدولي، وبدأت "إنجاز" أعمالها العام 1999 كبرنامج وطني يُعنى بتحفيز وإعداد الشباب الأردني ليصبحوا أعضاء فاعلين في مجتمعهم، ثم انطلقت العام 2001 تحت رعاية جلالة الملكة رانيا العبدالله المعظمة وبدعم من الوكالة الأميركية للتنمية الدولية USAID لتصبح مؤسسة أردنية مستقلة غير ربحية، واستفاد حتى اليوم من برامج المؤسسة حوالي المليون طالب وطالبة في جميع محافظات المملكة من خلال شبكة متطوعين تجاوزت 23200 متطوع لأكثر من 15 عاماً ومن خلال الشراكة مع القطاعين الخاص والعام وقطاع مؤسسات المجتمع المدني.
وتقوم وحدة الريادة والتوظيف التابعة لمؤسسة "إنجاز" بعقد جلسات تقييم للشركات ضمن برنامج تأسيس الشركة المدعوم من قبل وزارة التخطيط والتعاون الدولي، والهادف إلى بناء قدرات الشباب الأردني في مجالات الريادة والأعمال وتحفيزهم على التشغيل الذاتي، وفتح الأبواب لايجاد شراكة حقيقية لهم مع القطاع الخاص.
ويقدم الطلبة المشاركون في برنامج تأسيس الشركة شرحاً مفصلاً عن شركاتهم وكيفية تطبيقها على أرض الواقع، وخططهم لتجاوز التحديات لكي تصبح مشاريع ريادية ناجحة على أرض الواقع وينتقلوا بها من معسكر الباحثين عن العمل إلى معسكر صانعي فرص عمل لهم ولغيرهم من الشباب.

التعليق