القاهرة تحتضن اجتماعا طارئا لوزراء الخارجية العرب حول اليمن

تم نشره في الأحد 15 شباط / فبراير 2015. 03:17 مـساءً
  • مقر جامعة الدول العربية-(أرشيفية)

القاهرة- يعقد وزراء الخارجية العرب اجتماعا طارئا الأربعاء المقبل في القاهرة لبحث الأوضاع في اليمن حيث سيطر الحوثيون على السلطة، بحسب ما أعلن نائب الأمين العام للجامعة العربية أحمد بن حلي.
وقال بن حلي للصحافيين الاحد ان "الهدف من الاجتماع هو النظر في اخر تطورات الاوضاع الخطيرة والمستجدة على الساحة اليمنية" .
وردا على سؤال حول الخطوات المنتظر اتخاذها من قبل وزراء الخارجية العرب، اوضح بن حلي "الأمر متروك لوزراء الخارجية العرب لتدارس الموقف من مختلف جوانبه والاطلاع على كافة جوانب الازمة وبناء على ذلك يتم اتخاذ الموقف المطلوب عربيا".
وينتظر ان يصدر مجلس الامن الدولي الأحد قرارا يدعو فيه الحوثيين الذين سيطروا على صنعاء الى التخلي عن السلطة والانسحاب من المؤسسات الحكومية والغاء الاقامة الجبرية المفروضة على كبار المسؤولين والافارج عن المعتقلين والعودة الى طاولة المفاوضات.
لكن القرار لن يكون تحت الفصل السابع كما تطالب دول الخليج، بحسب ما أفاد دبلوماسيون في مقر الامم المتحدة بنيويورك.
وبحسب نص مشروع القرار الذي اطلعت عليه وكالة فرانس برس فان المجلس يهدد بفرض حزمة عقوبات اذا لم يتم الالتزام بقراره، في وعيد سبق وان استخدمه مرارا في قرارات سابقة بشأن الازمة في اليمن لكن من دون نتيجة.
وكان مجلس التعاون الخليجي دعا السبت في ختام اجتماع طارئ مجلس الامن الدولي الى التصدي لما قام به الحوثيون من "انقلاب على الشرعية في اليمن" عبر اصدار قرار بموجب الفصل السابع لميثاق الامم المتحدة الذي يجيز استخدام القوة
اكد الحوثيون الاحد انهم "لن يركعوا امام اي تهديد" قبيل تصويت في الامم المتحدة على قرار يدعوهم الى التخلي عن السلطة.
وكان الامين العام للجامعة العربية نبيل العربي اكد الاسبوع الماضي "رفضه انقلاب" الحوثيين على "الشرعية الدستورية في اليمن" محذرا من تزايد اعمال العنف في هذا البلد.
ودعا العربي في بيان الى "ضرورة احترام الشرعية في اليمن" مؤكدا "رفضه التام لما أقدمت عليه جماعة الحوثيين من خطوات تصعيدية أحادية الجانب".-(ا ف ب)

التعليق