بلدية عجلون تتراجع عن قرار وقف أعمالها خلال العاصفة

تم نشره في الخميس 19 شباط / فبراير 2015. 12:00 صباحاً

عامر خطاطبة

عجلون - أكدت بلدية عجلون الكبرى أمس، تراجعها عن قرارها بتوقيف أعمالها خلال العاصفة الثلجية المتوقع تأثيرها على المملكة اليوم، موضحة أن سبب تراجعها يأتي من حرصها خدمة السكان ومراعاة للمصلحة العامة.
وكانت البلدية قد اعلنت أول من أمس، عن عزمها توقيف كافة أعمالها خلال العصفة الثلجية القادمة وكافة المشاريع الاخرى التي تقوم على تنفيذها، احتجاجا على عدم موافقة وزارة البلدية صرف مكافآت كانت خصصت للموظفين تقديرا للجهود التي بذلوها خلال العاصفة الثلجية السابقة.
وأبدى الموظفون استعدادهم التام لتقديم الخدمة للمواطنين ومواجهة الظروف الجوية القادمة، وأية ظروف بكل جاهزية، مؤكدين وقوفهم دائما إلى جانب الوطن وقيادته ومؤسساته وخدمة المواطن دون أي اعتبار لنواح مادية أو معنوية، مناشدين رئيس البلدية العدول عما صرح به لوزير البلديات شفويا بتقديم استقالته بعد العاصفة الثلجية.
وكان رئيس البلدية طالب وزارة البلديات بعدم الانتقاص من حق الموظفين في مكافأتهم على الجهود التي قاموا بها خلال العاصفة الثلجية الماضية، والتي كانت محط احترام وتقدير المواطنين في كافة مناطق البلدية، مهددا بتعليق أعمال البلدية خلال العاصفة الثلجية المتوقعة وعدد من المشاريع قيد التنفيذ.

[email protected]

التعليق