الرئيس اليمني يعلن صنعاء "عاصمة محتلة"

تم نشره في الأحد 1 آذار / مارس 2015. 12:57 مـساءً - آخر تعديل في الأحد 1 آذار / مارس 2015. 01:50 مـساءً
  • الرئيس اليمني عبد ربه منصور -(ارشيفية)

عدن- أعلن الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي، اليوم الأحد، صنعاء "عاصمة محتلة" من قبل الحوثيين، مشيراً إلى أن ما قامت به جماعة أنصار الله الحوثيين مؤخراً "حركة انقلابية".

جاء ذلك في خطاب له ألقاه في مدينة عدن جنوبي البلاد، خلال لقائه بمشايخ وأعيان وقادة في الأحزاب السياسية لإقليم سبأ، الذي يضم محافظات "مأرب والجوف والبيضاء جنوبي البلاد".

وقال الرئيس اليمني إن "صنعاء عاصمة محتلة من قبل الحوثيين، وما قاموا به مؤخراً ضد سلطات الدولة حركة انقلابية سنتصدى لها"، وأضاف "لم أغادر صنعاء من أجل إعلان انفصال جنوب الوطن عن شماله، وإنما من أجل الحفاظ على الوحدة التي تحققت بين شطري البلاد عام 1990".

كان الرئيس اليمني وصل إلى عدن يوم 21 من الشهر الماضي، بعد تمكنه من مغادرة منزله في صنعاء، وكسر حالة الحصار التي فرضت عليه من قبل الحوثيين منذ استقالته يوم 22 يناير الماضي.

وبعد ساعات من وصوله، أعلن هادي تمسكه بشرعيته رئيسا للبلاد، وقال إن "كل القرارات الصادرة منذ 21 سبتمبر الماضي، باطلة ولا شرعية لها".-(وكالات)

التعليق