الأمم المتحدة تسحب جنودها من دارفور تدريجيا

تم نشره في الأحد 8 آذار / مارس 2015. 12:00 صباحاً

الامم المتحدة - اد تقرير للأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون ان المنظمة الدولية تضع خريطة طريق لاعداد انسحاب تدريجي لقوتها المشتركة مع الاتحاد الافريقي في اقليم دارفور في السودان ونقل بعض مهامها الى فريق تحت اشراف الامم المتحدة.
واوصى بان في التقرير الذي قدمه الى مجلس الامن الدولي الجمعة "بان يتم اعداد خريطة طريق بحلول 15 نيسان(ابريل) لاستراتيجية" لخروج "البعثة المشتركة للامم المتحدة والاتحاد الافريقي في دارفور" (يوناميد).
واوضح الأمين العام للمنظمة الدولية ان الهدف هو "تطوير استراتيجية خروج تسمح بنقل تدريجي لمهام" القوة الى الحكومة السودانية وفريق مصغر من الأمم المتحدة مقره السودان. وستسلم نتائج الدراسة الى مجلس الأمن الدولي والاتحاد الافريقي. وافاد التقرير الذي وزع على اعضاء مجلس الأمن الدولي ان "قل المهام سيتم بطريقة استراتيجية وعملية".
الا انه اشار في الوقت نفسه الى صعوبات في عملية نقل المهام التي ستواجه "على ما يبدو مشاكل اساسية من حيث التمويل والأمن والموارد البشرية". -(ا ف ب)

التعليق