"آكتد": أولوياتنا البناء على حاجات اللاجئين والمجتمعات المحلية

تم نشره في الاثنين 9 آذار / مارس 2015. 12:00 صباحاً

عمان - قال مدير مكتب وكالة التعاون التقني والتنمية" آكتد" في الاردن بايرون باكولا ان اولويات عمل وكالته فيما يتعلق بتقديم الخدمات الانسانية والإنمائية يتم تحديدها بناء على حاجات اللاجئين والمجتمعات المحلية بالتنسيق والتشاور مع الجهات الحكومية ذات العلاقة.
واشار ان " آكتد " التي تمتد خدماتها لتشمل 35 دولة في العالم ولديها كادر مؤهل قوامه 5 آلاف موظف، 500 منهم في الاردن ويعملون في المجالات الانسانية والانمائية منذ العام 2007، حيث تعاملت في حينها مع ازمة اللجوء العراقي الى اراضي المملكة، مضيفا ان وجود مكتبها الاقليمي في عمان مكنها من تنفيذ عدد من البرامج والمشاريع الانمائية في المملكة وفي دول منطقة الشرق الاوسط وشمال افريقيا.
وبين أن لدى الوكالة العديد من الشراكات المهمة مع المفوضية السامية لشؤون اللاجئين وبرنامج الاغذية العالمي وغيرها من المنظمات الانسانية العاملة على اراضي المملكة حيث تقوم بتقديم العديد من الخدمات الفنية واللوجستية مثل المأوى وبناء المنازل وصيانتها وتقديم الدعم النقدي وتأهيل المدارس والمستشفيات، مشيرا في هذا الصدد الى تقديمها المساعدة الى 30 مدرسة على امتداد رقعة المناطق الشمالية من المملكة في اعمال تأهيلها لتستوعب الاعداد الكبيرة للطلبة من اللاجئين السوريين بالتعاون مع وزارة التربية والتعليم . وفيما يتعلق ببرامج الوكالة الحالية، اشار الى ان معظمها مكرس لمساعدة اللاجئين السوريين من حيث تركيز تلك الخدمات اضافة الى مساعدتهم عينيا ونقديا، على تمكين الشباب وخلق فرص عمل لهم، خاصة في مخيمي الزعتري والازرق وسايبرسيتي، مبينا ان منظمته قدمت في العام 2014 المساعدة الى ما يقرب من 250 الف مستفيد بشكل مباشر وغير مباشر داخل المخيمات وخارجها.
وعبر باكولا عن سعادته بالعمل في الاردن، مؤكدا العلاقة القوية القائمة بين "آكتد" والحكومة الاردنية ومؤسساتها المختلفة حيث التنسيق الدائم والمتواصل، آخذة بعين الاعتبار اهمية توفير المزيد من المصادر لدعم المجتمعات المستضيفة والمتضررة من اللجوء السوري خاصة في بعض القرى الصغيرة في شمال المملكة والتي هي بأمس الحاجة الى الدعم والمساعدة.-(بترا-نضال الزبيدي)

التعليق