العجلوني كتب "سامحوني" على فيسبوك فاعتقله الاحتلال

تم نشره في السبت 4 نيسان / أبريل 2015. 02:17 مـساءً - آخر تعديل في السبت 4 نيسان / أبريل 2015. 02:26 مـساءً
  • العبارة التي كتبها الشاب الفلسطيني هادي العجلوني على فيسبوك وتسببت باعتقاله
  • الشاب هادي العجلوني

الغد- ذكرت تقارير إخبارية فلسطينية اليوم السبت، أن قوات الاحتلال الإسرائيلي اعتقلت أمس الجمعة شابا مقدسيا بسبب كلمة كتبها على صفحته الشخصية على موقع "فيسبوك".

وقالت التقارير إن قوات كبيرة من شرطة الاحتلال حاصرة منزل الشاب هادي العجلوني في البلدة القديمة في القدس المحتلة، واقتحمت منزله وقامت باعتقالته بعد أن كتب على صفحته على فيسبوك كلمة "سامحوني".

وخشيت شرطة الاحتلال بحسب زعمها أن يقوم الشاب بـ"عملية فدائية" بعد أن طلب من الجميع أن يسامحوه.

وفي 6 آذار الماضي قام شاب فلسطيني يدعى محمد السلايمة بعملية فدائية في القدس المحتلة أسفرت عن دهس وطعن 6 مستوطنين، وتبين أنه كان قد كتب على صفحته على فيسبوك قبل العملية "قريبا في سبيل الله والوطن".

 

 

التعليق