"مايندشير" الشرق الأوسط وشمال أفريقيا تتصدر جوائز مهرجان الإعلام 2015 بدبي

تم نشره في الخميس 23 نيسان / أبريل 2015. 02:46 مـساءً - آخر تعديل في الخميس 23 نيسان / أبريل 2015. 02:56 مـساءً

دبي- "مايندشير" ،إحدى الشركات التابعة لمجموعة "دبليوبيبي"، وتنتشر مكاتبها حول العالم، وهي شركة رائدة تقدم الدعم الاحترافي والمتخصص للشركات لمساعدتهم على اتخاذ القرارات الشمولية والمستنيرة والقابلة للتكيّف، في كافة القنوات التسويقية وأهمّها المملوكة والمدفوعة والمكتسبة في الوقت الفعلي. ويسرّ فريق عمل الوكالة الإعلان عن فوز "مايندشير الشرق الأوسط وشمال أفريقيا" بأكبر عدد من الجوائز في مهرجان الإعلام في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا 2015 (Festival of Media MENA 2015)، إلى جانب حصولها على جائزتين مرموقتين هما أفضل شبكة وكالة إعلام في العام (Agency Network of the Year) وأفضل حملة إعلامية في العام (Campaign of the Year).

هذا وخطفت وكالة "مايندشير" الأضواء خلال نسخة العام الجاري من المهرجان الذي يكرّم الحملات الإعلامية المبتكرة في المنطقة، إذ حصلت عدة مكاتب تابعة لها على جوائز عن عملها المتميز ومن ضمنها مكتب "مايندشير دبي" عن حملة "جددها وأكشنها" لصالح شركة "نيسان"، وحملة "استضافة إنفينيتي: من السعوديين إلى السعوديين" لصالح شركة "إنفينيتي"؛ ومكتب "مايندشير تونس" عن حملة "لنحافظ على شواطئنا نظيفة" لصالح شركة "اتصالات تونس"؛ ومكتب "مايندشير مصر" عن "المبادرة المصرية للحفاظ على الطاقة"؛ ومكتب "مايندشير لبنان" عن حملة "طربوش: لا يكبر أبداً" لصالح شركة "غندور". وتجدر الإشارة إلى أنه تم اختيار "مايندشير" لجوائز في طيف واسع من الفئات يتراوح من أعلى مستويات الفعالية وصولاً إلى الاستخدام الأمثل للمحتوى، ونجحت الوكالة في الفوز بـ 12 جائزة في هذا المهرجان.

وبالإضافة إلى حصولها على لقب أفضل شبكة وكالة إعلام في العام (Agency Network of the Year)، فقد حصد مكتب "مايندشير تونس" لقب أفضل حملة إعلامية في العام (Campaign of the Year) عن مبادرة تنظيف الشواطئ التي حظيت بشعبية واسعة وجرى تنظيمها لصالح عملاقة الاتصالات في تونس "اتصالات تونس"، حيث شجعت الحملة المبدعة مرتادي الشواطئ على جمع القمامة ووضعها في ميزان رقمي خاص لقاء الحصول على اتصال إنترنت جوال عالي السرعة. وأسهمت الحملة في إلهام الجمهور لدرجة مواصلة المرتادين جمع القمامة بما يفوق الحد الأدنى المطلوب حتى أصبح الشاطئ نظيفاً بالكامل.

وقال سمير أيوب الرئيس التنفيذي لشركة "مايندشير" في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في معرض تعليقه على هذه الإنجازات: "لقد كان موسم الجوائز هذا حافلاً بالنسبة لوكالة ’مايندشير الشرق الأوسط وشمال أفريقيا‘، وإنه لشرف كبير لنا أن نحظى بالتكريم بفضل ابتكارات وإبداعات فريقنا في الحملات التي نفذوها في أسواق متنوعة بمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا،ونحن فخورون بشكل خاص لاختيارنا لجائزتي أفضل شبكة وكالة إعلام في العام (Agency Network of the Year)، وأفضل حملة إعلامية في العام (Campaign of the Year) من بين العديد من الوكالات الشهيرة والموهوبة، ولا شك أن الفضل في تحقيق هذا الإنجاز الضخم يعود إلى عملائنا وأفراد فرق عملنا والذين صمموا هذه الحملات المتميزة".

ويعتبر مهرجان الإعلام في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا الذي انطلقت أولى فعالياته عام 2007 بهدف تحفيز الحوار حول الإعلام، مركزاً للتواصل بين العاملين في هذا القطاع الحيوي، وعرض في نسخه المتعددة مبادرات وحملات فريدة صممتها وكالات في منطقة الشرق الأوسط. ويعتبر مهرجان الإعلام للعام الجاري الأول لمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وذلك بفضل المشروع المشترك بين "سي سكويرد" و"ميدياكويست" التي تعمل في أنحاء متفرقة من المنطقة في الجزائر وبيروت ودبي وجدة والرياض.

التعليق