"جيتاناي" الأردنية تتأهل للمراحل النهائية في "إكس فاكتور"

تم نشره في الأحد 26 نيسان / أبريل 2015. 11:00 مـساءً
  • فرقة "جيتاناي" الأردنية - (من المصدر)

عمان- الغد- تأهلت فرقة "جيتاناي" الموسيقية الأردنية للمراحل النهائية من البرنامج الشهير "إكس فاكتور" في العرض المباشر الذي عرض أول من أمس على شاشة "MBC"، وجرى اختيار الفرقة من بين فرق عدة مشاركة، نظرا لأدائها المميز، الذي نال إعجاب لجنة التحكيم التي تضم كلا من؛ راغب علامة وأليسا ودنيا سمير غانم.
و"جيتاناي" الموسيقية تضم "أربعة شبان جمعهم حب الموسيقى"، وكل من يتابع البرنامج التلفزيوني الشهير "إكس فاكتور" على شاشة تلفزيون MBC أجمع على مواهبهم الفذة التي استطاعوا من خلالها تقديم لون جديد من الأغاني التي نالت إعجاب الجمهور والنقاد على حد سواء.
فرقة "جيتاناي" من الفرق الغنائية المعروفة على الصعيد المحلي، لكن مشاركاتها في "إكس فاكتور" وصل بشعبيتها إلى جميع أنحاء الوطن العربي، ووصلت الفرقة إلى الأدوار النهائية وقدمت أداء راقيا من خلال أغنية "انا اسمي حبيبك" للفنان اللبناني راغب علامة عضو لجنة التحكيم في البرنامج.
أعضاء الفرقة فراس فرهود وليث سليمان وعدي الحمصي وإيهاب الرشدان، ينافسون في فئة الفرق الموسيقية التي تشرف عليها الفنانة المصرية دنيا سمير غانم.
و"جيتاناي" فرقة أردنية تأسست العام 2006 وتجمع بين آلة الجيتار الغربية وآلة الناي الشرقية، هذا المزيج الموسيقي الساحر لفت أنظار الجمهور الأردني إليه خصوصا في العامين الأخيرين، والآن مع مشاركتها في "إكس فاكتور"، أصبحت الفرقة حديث الوسط الفني الموسيقي.
فكرة تأسيس الفرقة جاءت عن طريق الموسيقي فراس فرهود الذي أكمل في الأردن مسيرته الفنية التي بدأها في سورية ودرس الموسيقى في الأكاديمية الأردنية للموسيقى- قسم التأليف، كما حصل على دبلوم في هندسة الصوت من الجامعة الأسترالية SAE في عمان، وبالإضافة إلى الغناء وعزف الجيتار، ويعمل فراس على تأليف أغاني الفرقة وتلحينها بالتعاون مع زملائه، ومن أهم الأغاني التي ألفها للفرقة "جيل عمان" و"من راس العين".
أراد فراس من تأسيس الفرقة أن يعيد إحياء الموسيقى الأردنية بأسلوب حديث، ومن هنا ضمت الفرقة نصفها الثاني الممثل في عازف الناي ليث سليمان.
عزف ليث الناي منذ صغره وكرس حياته لدراسة آلة الناي الشرقية إيمانا منه بضرورة المحافظة على هوية الموسيقى العربية، فشارك مع العديد من الفرق الموسيقية المعروفة والمهرجانات العالمية.
وحصل ليث على درجة البكالورس العام 2006 من الأكاديمية الأردنية للموسيقى، واستكمل دراساته العليا في المعهد العالي للموسيقى العربية بالقاهرة وحصل على درجة الماجستير في فنون أداء الموسيقى العربية- تخصص آلة الناي، ويعد من أهم عازفي الناي في الوطن العربي ويشارك بانتظام في حفلات الفنان العالمي سامي يوسف.
أما عدي الحمصي فهو موسيقي أردني متخصص آلات إيقاع وحاصل على شهادة "ترينيتي" البريطانية بالعزف على آلة الدرامز، بدأ مسيرته الفنية في العام 2002 كمحترف مع العديد من الفنانين المحليين والعرب وشارك بالعديد من المهرجانات العالمية وأهمها مهرجان الإيقاع العالمي في الهند، وحسب تصنيف yes academy الأميركية فهو يعد من أهم عازفي موسيقى الجاز- تخصص درامز في الأردن.
عدي شارك الفرقة منذ بداياتها، شأنه شأن إيهاب الرشدان الذي تخرج من الأكاديمية الأردنية للموسيقى العام 2009 وتخصص على آلة الجيتار.
إيهاب هو عازف الجيتار الرئيسي "Solo"، عمل جاهدا برفقة زملائه لتطوير موسيقى "جيتاناي"، علما بأنه شارك في العديد من حفلات الفنانين المحليين والذين لمع اسمهم فيما بعد في عالم الغناء العربي.
وخلال مشاركتهم في "إكس فاكتور"، تمكن رباعي "جيتاناي" من تثبيت أقدامهم بفضل اللون الموسيقي الجديد الذي نال ثناء النقاد راغب علامة وإليسا ودنيا سميرغانم، ويأمل فراس وليث وعدي وإيهاب مواصلة مشوارهم في البرنامج بدعم من أنصارهم وعشاقهم الذين يطلقون على أنفسهم اسمهم بـ"الجيتاناوية".

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »الفرقه الاردنيه (رياح الصحراء)

    الثلاثاء 28 نيسان / أبريل 2015.
    بصراحه القروب أكثر من رائع وبتمنالهم النجاح