كلفة شحنة القمح البولندية تبلغ 15.13 مليون دولار

"الصناعة" تقرر إعادة تصدير شحنة القمح البولندية

تم نشره في الاثنين 27 نيسان / أبريل 2015. 01:49 مـساءً - آخر تعديل في الاثنين 27 نيسان / أبريل 2015. 08:22 مـساءً
  • آلية تحصد القمح - (أرشيفية)

طارق الدعجة

عمان - قررت وزارة الصناعة والتجارة والتموين أمس إعادة تصدير شحنة القمح البولندي التي أثارت جدلا واسعا منذ أشهر حول مدى صلاحيتها للإستهلاك البشري.
وأبلغت الوزارة مورد الشحنة بإعادة تصدير كمية القمح التي تزن 52 ألف طن على متن الباخرة " mv thessaloniki" بناء على قرار المؤسسة العامة للغذاء والدواء المتضمن تأكيد مخالفة شحنة القمح للقاعدة الفنية.
وبدأت قصة شحنة القمح البولندي حينما اكتشفت مؤسسة العامة للغذاء والدواء قبل أكثر من شهر ونصف أن هذه الشحنة مخالفة للقاعدة الفنية الأردنية.
لكن في الجهة الأخرى؛ كان لوزارة الصناعة والتجارة وجهة نظر أخرى إذ أكدت أن الشحنة صالحة ولاريب فيها.
وبقيت التصريحات تتضارب بين "الصناعة"  و"الغذاء والدواء" منذ السابع والعشرين من شهر شباط (فبراير) وبقي كل طرف متسمك بروايته حول صلاحية الشحنة علما بأن "الغذاء" بقيت تتحفظ عليها في صوامع العقبة منذ ذلك التاريخ.
وفي هذه الأثناء؛ عقد مورد الشحنة مؤتمرا صحفيا أكد فيه أن الشحنة مطابقة للمواصفة الأردنية تماما وأن الشحنة لا عيب فيها واستشهد بتقارير فحوصات مخبرية أجرتها "الصناعة"؛ غير أن "الغذاء والدواء" أصدرت بيانا بعد المؤتمر قالت فيه " المؤسسة لن تتراجع عن موقفها".
وتجدر الاشارة إلى أن المسؤول عن فحص سلامة الأغذية وإجازة دخولها إلى المملكة هي المؤسسة العامة للغذاء والدواء ولذلك أرسلت تقريرا إلى وزارة الصناعة والتجارة لإبلاغها بمخالفة الشحنة للقاعدة الفنية وضرورة إعادة تصديرها بصفة الوزارة الجهة التنفيذية المسؤولة عن شراء الحبوب وإعادة تصديرها ولذلك قامت الاخيرة بناء على توصية الأولى بإعادة تصدير الشحنة.
وكان رئيس الوزراء د.عبدالله النسور وجه اخيرا بالتعامل مع شحنة القمح البولندية وفق أحكام القانون وضمن صلاحيات مؤسسات الدولة المختلفة كل حسب اختصاصه.
وأوعز رئيس الوزراء في كتاب وجهه الى وزير الصناعة والتجارة والتموين بأن تقوم الوزارة بتوجيه كافة المؤسسات للالتزام بأحكام القانون بخصوص المواصفات الفنية والتعامل مع أي قرارات اتخذت من قبل أي مؤسسة ضمن القانون والصلاحيات الممنوحة لها، مع بيان اية اجراءات مخالفة والحكم القانوني الذي تمت مخالفته.
وأكد أن صحة المواطن وضمان سلامة غذائه تحتلان سلم الأولويات في عمل الحكومة ولا يمكن التساهل بها على الإطلاق وتحت أي مبرر. وتبلغ كلفة شحنة القمح البولندية التي دفعت ثمنها الوزارة للشركة الموردة حوالي 15.13 مليون دولار في حين أن سعر آخر شحنة تعاقدت الوزارة على شرائها تبلغ حوالي 11.5 مليون دولار واصلة ميناء العقبة.
وتغطي هذه الشحنة استهلاك 20 يوما، علما بأن الاستهلاك الشهري للقمح يبلغ 80 ألف طن؛ أو ما يعادل 2.6 ألف طن يوميا.

[email protected]

@tareq_aldaja

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »شحنة القمح البولندي ،اللغز (ملكة ابوعزام / امريكا)

    الثلاثاء 28 نيسان / أبريل 2015.
    المبعوثون لشراء القمح من الصناعة او مورد الشحنة ،شو كانوا يعملوا مافحصوا ،والله الشعب الاردني مش مستعد يدفع اخطاءهم، ما عادة يضحكوا علي الشعب ،شو شغلهم بس يروحوا يشموا الهواء ومياومات ، بكفي من أين نشتري لكم ضمير أيها المسؤلين ورجال الحكومة ، لتحسوا بالشعب المسكين ، كفا هدرا في مال البلد .