قبائل مصرية تتعهد بمحاربة المتشددين الإسلاميين في سيناء

تم نشره في الأحد 10 أيار / مايو 2015. 11:00 مـساءً

الاسماعيلية - قالت 30 قبيلة مصرية في شبه جزيرة سيناء امس إنها ستتصدى للجماعات المتشددة بما في ذلك فرع تنظيم الدولة الإسلامية الذي قتل المئات من الجنود والشرطة. وستعزز هذه الخطوة جهود مصر لتحسين الأمن.
وقال اتحاد قبائل سيناء في بيان إنه عقد أول اجتماع له لبحث سبل التصدي للمتشددين الذين يسعون للإطاحة بالحكومة المدعومة من الولايات المتحدة.
وجاء في البيان أن القبائل ستعمل "بالتنسيق مع الأجهزة المعنية ومؤسسات الدولة الرسمية... لدعم الدولة والقوات المسلحة في حربهم على الإرهاب."
واشتدت حدة أعمال عنف في شبه جزيرة سيناء منذ العام 2013 حين تدخل الجيش لعزل الرئيس السابق محمد مرسي من السلطة في اعقاب احتجاجات حاشدة على حكمه.
ووافق اتحاد القبائل على تشكيل مجموعتين من شباب القبائل تساعد احداهما قوات الأمن في جمع معلومات عن المشتبه بانتمائهم للمتشددين أو داعميهم ومراقبة الطرق التي تستخدم في تهريب الأسلحة. وأضاف البيان أن المجموعة الثانية ستشارك في الحملة العسكرية إلى جانب القوات المسلحة.
ومددت مصر الشهر الماضي لثلاثة أشهر حالة الطواريء التي فرضت في شمال سيناء في تشرين الأول(أكتوبر) بعد أن كثف الإسلاميون المتشددون هجماتهم في شبه جزيرة سيناء.-(رويترز)

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »دليل (علم الدين)

    الاثنين 11 أيار / مايو 2015.
    [المؤمنين بعضهم اولياء بعض يأمرون بالمعروف وينهون عن المنكر]