دليل للقرارات الدامجة لتدريب المعوقين ومجتمع متساو

تم نشره في الثلاثاء 12 أيار / مايو 2015. 11:00 مـساءً

عمان - أطلق المجلس الثقافي البريطاني بالشراكة مع جمعية "أنا إنسان" لحقوق المعاقين "دليل النماذج التدريبية للقرارات الدامجة"، بالتعاون مع المجلس الأعلى لشؤون المعوقين وبتمويل من الاتحاد الاوروبي.
ورعى حفل الاطلاق سمو الأمير مرعد بن رعد بن زيد رئيس المجلس الأعلى لشؤون المعوقين.
ويهدف المشروع لتعزيز دور وقدرات منظمات المجتمع المدني التي تركز عملها على الأشخاص ذوي الإعاقة، وإشراكها كممثلين ومناصرين فاعلين لحقوق الأشخاص ذوي الإعاقة، بالإضافة إلى تمكين الأشخاص ذوي الإعاقة من المشاركة الفعالة في المجتمع.
واكد الامير مرعد أن مشروع القرارات الدامجة لمجتمع مساو، قد خطط له اشخاص ذوو اعاقة يدا بيد مع المعنين من الشركاء والمسؤولين، ليعكس العلاقة بين المؤسسات الوطنية والدولية.
وأضاف ان سر نجاح هذا العمل، هو الادارة الحكيمة التي استطاعت ان تنسق 7 ثقافات ولغات مختلفة، مثمنا دور كل من المجلس الثقافي والاتحاد الاوروبي وجمعية انا انسان ممثلة بمديرة المشروع اسيا ياغي.
وبين سموه ان اهمية الدليل تكمن في انه يوضح اهمية المشاركة في رسم السياسات، والتخطيط والتنفيذ مع ضمان المشاركة الفعالة للاشخاص ذوي الاعاقة في كافة المجالات ذات الصلة.
وقال مدير المجلس الثقافي روبن ركارد إنه يتم استخدام النموذج الاجتماعي للإعاقة في المملكة المتحدة، ليس فقط للأشخاص ذوي الإعاقة، ولكن أيضا يستخدم لغير المعوقين لفهم أفضل للإعاقة.
وقالت مدير تطوير الاعمال والشراكات بالمجلس زينة الجنيني إن المشروع استهدف صُناع القرار في القطاع العام ومنظمات المجتمع المدني ووسائل الإعلام، لفهم "النموذج الاجتماعي" للإعاقة وتقديم تقنيات مبتكرة.
واكدت رئيسة الجمعية آسيا ياغي وهي من النساء ذوات الإعاقة الحركية؛ على ان اطلاق الدليل يأتي اليوم استكمالا لنشاطات مشروع القرارات الدامجة لمجتمع مساو، بمشاركة قطاعات الاعلام والحكومة ومنظمات المجتمع المدني. - (بترا-حسن الحسيني)

التعليق