الهواتف الذكية تسرق اللحظات الجميلة من حياتنا

تم نشره في الأربعاء 20 أيار / مايو 2015. 12:00 صباحاً - آخر تعديل في الخميس 21 أيار / مايو 2015. 11:58 صباحاً
  • الهواتف الذكية اصبحت فضاء للتأمل بدلا من الطبيعة .
  • الهاتف الذكي رفيق الانسان حتى باحتفال الزفاف
  • أطفال يستبدلون الاستمتاع باللعب الحقيقي وينشغلون بألعاب وتطبيقات الهواتف
  • أناس يصورون من يحتاج للمساعدة بدلا من مد يد العون له
  • الحاسوب المحمول والهاتف الذكي يهيمنان على وقت الشخص
  • – الهواتف الذكية والحوادث المميتة

إسراء الردايدة

عمان- الغد - فاق الحد الذي وصلت إليه البشرية في اشكال التواصل إلى أبعد مكان يمكن تخيله، حيث ذهبت بالناس للطرف الآخر من العالم، وجعلتهم أكثر قربا، وبنفس الوقت وبتناقض غريب باتوا أكثر عزلة وابتعادا عن المقربين منهم ومن حولهم.

الرسومات التالية التي نشرها موقع blazepress.co، تلقي الضوء على الأثر الذي أحدثته الهواتف الذكية على حياتنا اليومية، مسببة انتهاء المحادثات بين الناس بعضهم ببعض، وكأنهم يعيشون في عالم "صامت"، وغيرت كذلك من مفهوم "التفاعل الاجتماعي" على عكس ما كنا نعرفه سابقا.



















التعليق