شبيب: تطوير النقل العام يحتاج لاستثمارات تقدر بمليار دينار

تم نشره في الأربعاء 27 أيار / مايو 2015. 05:22 مـساءً
  • وزيرة النقل الدكتورة لينا شبيب - (أرشيفية)

عمان- اكدت وزيرة النقل الدكتورة لينا شبيب، ان تنفيذ مشاريع تطوير خدمات النقل العام، يحتاج لاستثمارات تقدر بمليار دينار، اضافة الى توفير دعم للكلف التشغيلية تتراوح من 50 – 100 مليون دينار سنويا.

واشارت خلال مناقشة الخطة التنفيذية لتطوير النقل العام، اليوم الأربعاء، الى أن الخطة تضمنت تطوير البنية التحتية لخدمات النقل العام بمشروع المخطط الشمولي للنقل في المحافظات، الذي ينتهي قريبا.

وأكدت إجراء "مسوحات ميدانية" لكل المحافظات، لدراسة النتائج وتعديلها، ومواءمتها مع النموذج المحوسب، الخاص بإعادة دراسة خطوط النقل، متوقعة الانتهاء من المشروع قبل نهاية شهر ايلول بكلفة تقدر بمليون دينار.

وشددت على اهمية تطوير شبكة النقل العام في المملكة لتحقيق تغطية زمانية ومكانية وتطوير منظومة النقل الجماعي "نظام حافلات التردد السريع"، مشيرة الى ان الوزارة شرعت بتنفيذ مشروع الربط بين مدينتي عمان والزرقاء او سكة قطارات الحديد الخفيفة وتطوير البنية التحتية لمراكز الانطلاق والوصول والمواقف في كافة محافظات المملكة، وتطوير انظمة النقل الذكية وتطوير الاسطول العامل في توفير خدمة النقل العام والحد من الملكية الفردية من خلال انشاء شركات نقل عام والعمل على تطوير التشريعات الناظمة للنقل العـام.

ولفتت الى تنفيذ شبكة حافلات جديدة ضمن المخطط الشمولي الخاص بهيئة تنظيم قطاع النقل البري لإعادة هيكلة خطوط الحافلات في الأردن، من خلال هيكل هرمي ومتكامل من الخدمات، اضافة الى تجديد أسطول حافلات النقل العام بتوفير عدد من الحافلات الحديثة التي تناسب الخدمة، لغايات استكمال التحديث الاستبدالي المطلوب ومنح إعفاءات جمركية وضرائب المبيعات كحوافز لتجديد الأسطول.

واشارت إلى ان تطوير المحاور التنظيمية الخاصة بقطاع النقل وإعادة هيكلة القطاع ضرورة ملحة، وتقديم خدمات نقل منفصلة مع إمكانية تحرير الأجور لها، وتنفيذ التعليمات والقرارات الصادرة بخصوص تسجيل سائقي وسائط النقل البري في الضمان الاجتماعي وتأهيل السائقين من خلال توفير مراكز للتدريب ومناهج خاصة بالتدريب.-(بترا)

التعليق