العقلة: تحديد المطور الرئيسي لـ"عجلون التنموية" خلال شهرين

تم نشره في السبت 6 حزيران / يونيو 2015. 11:00 مـساءً

طارق الدعجة

عمان- قال رئيس هيئة الاستثمار د.منتصر العقلة إن "الهيئة سوف تحسم قرار تطوير منطقة عجلون التنموية في الاجتماع المقبل الذي سيعقد خلال شهرين".
وبين العقلة لـ"الغد" أن الخيارات المطروحة حاليا لتطوير منطقة عجلون التنموية تتمثل بطرح عطاء أو استدراج عروض لتحديد المطور الرئيسي لمنطقة عجلون التنموية.
وأوضح العقلة أن منطقة عجلون التنموية التي تم الموافقة على إقامتها أخيرا تتضمن 7 قطع أراض غير متجاورة بما فيها المدينة الصناعية في المنطقة بدلا عن القطع التي تم اعتمادها قبل 6 سنوات.
وبحسب العقلة يبلغ إجمالي مساحات قطع الأراضي التي تم اعتمادها حوالي 2000 دونم ؛ مبينا ان تلك الاراضي غير متلاصقة.
وأوضح العقلة أن نوعية الاستثمارات التي سيتم  توجيهها  للمنطقة تتعلق بمشاريع فنادق ومنتجعات سياحية وصناعات مكملة للمشاريع السياحية بحيث تكون صديقة للبيئة.
وأكد العقلة حرص الهيئة على استقطاب مشاريع لمنطقة عجلون التنموية بحيث لا تؤثر على الميزة النسبية للمنطقة.
وكان الملك عبدالله الثاني أعلن عن اقامة منطقة تنموية خاصة في محافظة عجلون في العام 2009 وضمها لشركة تطوير المناطق التنموية في ذلك الوقت، بهدف الاستفادة من الميزات البيئية والزراعية في جذب الاستثمارات إلا أن وجود معوقات في المنطقة أدى إلى تغيير  القطع  التي تم الإعلان عنها إلى مكان آخر الامر الذي حال دون إنجاز أي مشروع تنموي فيها لغاية هذه اللحظة.
وتوجد في المملكة 6 مناطق تنموية هي؛ معان وإربد والمفرق وجبل عجلون، مجمع الأعمال، البحر الميت.
وتهدف المناطق التنموية إلى تحقيق العدالة الاجتماعية، عبر توزيع مكتسبات التنمية على محافظات ومناطق المملكة كافة، وإيجاد بؤر ونواة للأنشطة الاقتصادية والاجتماعية والعلمية عبر البناء على الميزات التنافسية والتفاضلية في كل منطقة، وايجاد حلقات تنموية متكاملة بالإضافة الى خلق فرص العمل، والحد من الفقر وتحقيق النمو الاقتصادي، الى جانب تحسين الظروف الاجتماعية والاقتصادية والمستوى المعيشي للمواطنين.

tareq.aldaja@alghad.jo

التعليق