لجنة لإدارة نقابة الصيادلة خلال الفترة المقبلة

تم نشره في الأحد 7 حزيران / يونيو 2015. 11:00 مـساءً

عمان - الغد- شكل مجلس الوزراء، خلال جلسة عقدها أمس، لجنة لإدارة نقابة الصيادلة، عقب استقالة 6 من اعضاء مجلس النقابة، حيث تم اعتبار الأخير منحلا منذ الواحد والعشرين من الشهر الماضي.
ويرأس اللجنة أمين عام وزارة الصحة ضيف الله اللوزي، بينما تضم في عضويتها كلا من الصيادلة: عبدالرحيم معايعة وسعيد صادق واسماعيل السعدي وعبدالمنعم الخولي ووفاء الخطيب وطارق مدانات.
ومن المتوقع ان تعقد اللجنة اولى جلساتها صباح اليوم الاثنين في مقر النقابة برئاسة اللوزي لبحث الخطوات الواجب اتباعها وتسيير أمور النقابة العالقة منذ أيام.
وتتولى اللجنة، وفقا لكتاب رئيس الوزراء عبدالله النسور الذي وجهه لوزير الصحة علي حياصات، تسيير الأمور اليومية الإدارية والمالية للنقابة، وأعمال المؤتمر الصيدلاني الأول لصيادلة القطاع العام خلال الفترة الواقعة ما بين 11 و13 الشهر الحالي.
كما تقوم بالإجراءات اللازمة لانتخاب مجلس نقابة جديد وفقا لما هو منصوص عليه في قانون النقابة، وذلك في المادة 78 التي تربط تشكيل لجنة حكومية لإدارة النقابة في "حالة الطوارئ" وبتحقيق مقتضيات الأمن والسلامة العامة.
يذكر أن المادة 78 لاقت رفضا كبيرا بين الأوساط الصيدلانية، التي اعتبرت أنه من الواجب تطبيق المادة 41 فقرة (هـ) والتي تنص على انه "اذا بلغ عدد المستقيلين من الأعضاء أو الذين شغرت مقاعدهم خمسة فأكثر يعتبر المجلس منحلاً، وعلى الوزير دعوة الهيئة العامة خلال شهر واحد من تاريخ شغور آخر تلك المراكز لانتخاب مجلس جديد للمدة المتبقية من دورة المجلس السابق".

التعليق