النمس: 25 مادة في قانون البلديات تمكن الوزير من التغول على صلاحيات البلديات

تم نشره في الاثنين 15 حزيران / يونيو 2015. 11:00 مـساءً

فرح عطيات

عمان - قالت أمين عام اللجنة الوطنية لشؤون المرأة سلمى النمس "من المهم عند إقرار قانون اللامركزية، مراعاة العدالة الاجتماعية بتحقيق التنمية الأساسية، بما يمكن من تحقيق مبدأ تكافؤ الفرص للجميع".
وأضافت، في محاضرة بعنوان "اللامركزية والنوع الاجتماعي" على هامش أعمال ورشة تدريبية حول الإعلام والإدارة المحلية اختتمت أول من أمس، إنه "مع قرب إقرار قانوني البلديات واللامركزية من البرلمان، فيجب وجود ضمانة لعدم حدوث تداخل في صلاحيات كل منهما".
ولفتت النمس إلى "أنه يوجد نحو 25 مادة في قانون البلديات، ما تزال تمكن الوزير من التغول على صلاحيات البلديات".
بدورها، أعلنت نائب رئيس الهيئة المستقلة للانتخاب أسمى خضر أن "الهيئة باشرت الإعداد للعملية الانتخابية المقبلة، سواء النيابية أو البلدية أو اللامركزية برغم قلة الإمكانات، حيث يتم العمل على تجهيز 90 ألف صندوق لتلك الغاية".
وأضافت إن "الهيئة ما تزال تعاني من صعوبة في تغطية مهامها"، لكنها وبرغم ذلك بدأت تضع الخطط المستقبلية، استعداداً للانتخابات المقبلة، ومنها رفع لجان الانتخاب من 45 إلى 150، والتجهيز والتدريب على نماذج تتعلق بتسجيل الناخبين ويوم الاقتراع والفرز.
وفي محاضرة لها حملت عنوان "التبعات الانتخابية لما بعد قانوني اللامركزية والبلديات"، أكدت خضر أن "الحكومة لم تشاور الهيئة حتى الآن في قانون الانتخاب، برغم تقديمها الهيئة لنحو 90 توصية تتعلق بالانتخابات السابقة".
وطالبت بأن تكون "الإجراءات المتعلقة بالانتخابات صادرة بموجب تعليمات عن الهيئة وليست إجراءات، كي لا يداهمها الوقت في حال إقرار أي انتخابات مقبلة، وهو ما عانت منه الهيئة في الانتخابات السابقة".
وكان مدير برنامج دعم منظمات المجتمع المدني من مجموعة "GFA" الاستشارية الأزهر علوي قال إن "المشروع يهدف ويعنى بالمشاركة الشعبية، وتوفير الفرص للمواطنين للمشاركة الفاعلة"، لافتاً أن للإعلام دورا مهما في تحقيق ذلك، وصولاً إلى تنمية ديمقراطية.
وفي ختام الدورة، سلم علوي ومدير عام مركز الحياة لتنمية المجتمع المدني "راصد" عامر بني عامر، شهادات للمشاركين بالدورة.
وكان المشاركون قدموا مقترحات بعقد دورات تتعلق  بدور الإعلام في مكافحة الفساد الإداري، وحق وسهولة الوصول للمعلومة، وكيفية التغطية غير النمطية للانتخابات.
وكان البرنامج التدريبي الذي أقامه "راصد" خلال يومين وجاء بالتعاون مع (GFA)، استهدف 120 صحفياً في المحافظات، والعاملين في محطات التلفزة والإذاعات، وحاضر فيها مختصون في الإعلام والإدارة المحلية.

farah.atyyat@alghad.jo

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »إنجاز المهام أولى (امرأة مطلعة)

    الثلاثاء 16 حزيران / يونيو 2015.
    عوضا عن الاعتراض على كل شيء أرجو أن تتفرغ الأمينة العامة للجنة الوطنية لشؤون المرأة لأنجاز مهامها فهي منذ تعيينها منذ عام لم تنجز اي مهمة تذكر