استقرار أسعار الخضار في السوق المركزي

تم نشره في الجمعة 19 حزيران / يونيو 2015. 12:00 صباحاً
  • مركبات تحمل خضارا في السوق المركزي- (تصوير: أمجد الطويل)

عمان- شهدت اسعار الجملة لمختلف اصناف الخضار ولا سيما البندورة والبطاطا والزهرة والكوسا والاسود العجمي استقرارا مع بداية شهر رمضان المبارك.

وقال نقيب تجار ومصدري الخضار والفواكه سعدي ابو حماد ان الاستقرار في معدلات الاسعار تحقق بسبب الزيادة المطردة بالكميات الواردة منها يوميا الى السوق بصورة فاقت حجم الطلب المحلي بالنظر لبدء موسم الانتاج في مناطق المفرق والتي تتميز بوفرة انتاجها بسبب الزيادة في رقعة المساحة المزروعة فيها من مختلف الاصناف.

واضاف في تصريح لوكالة الانباء الاردنية (بترا) اليوم انه وبمقارنة الكميات الواردة من الاصناف الرئيسة خلال الفترة 13- 18 حزيران الجاري تبين انه ورد للسوق خلال هذه الفترة من البندورة 1951 طنا بمعدل 350 فلسا للكيلو الواحد، ومن البطاطا 2141 طنا بمعدل 400 فلس للكيلو الواحد، ومن الكوسا 613 طنا بمعدل 300 فلس للكيلو الواحد، ومن الزهرة 540 طنا بمعدل 400 فلس للكيلو الواحد، ومن الخيار 1643 طنا بمعدل 300 فلس للكيلو الواحد.

وبين ابو حماد انه ما لم يتم تأمين وسائط النقل المبرد اللازمة لتصدير الكميات المتزايدة من المنتجات الزراعية؛ فإن الاسواق قد تشهد تدفقا كبيرا من هذه المنتجات وبالتالي سيؤدي ذلك الى انخفاض هذه الاسعار بصورة قد تلحق الضرر بالمزارعين والمصدرين على حد سواء، مناشدا وزارتي الزراعة والنقل وضع آلية تكفل توفير هذه البرادات للمساهمة في زيادة الصادرات الى الاسواق الخارجية.

وناشد تجار التجزئة في هذا الشهر المبارك ضرورة اخذ اسعار الجملة السائدة في السوق المركزي بعين الاعتبار عند تحديد اسعار المفرق لتكون في متناول مختلف شرائح المستهلكين، مؤكدا ان الكميات متوفرة من مختلف الاصناف ولا خشية من نقص اي مادة خلال شهر رمضان المبارك.-(بترا)

التعليق