الحكومة تحجب 3 تطبيقات تراسل عن قاعات التوجيهي

تم نشره في السبت 20 حزيران / يونيو 2015. 02:17 مـساءً - آخر تعديل في السبت 20 حزيران / يونيو 2015. 02:24 مـساءً

إبراهيم المبيضين

عمان - أكّد مصدر حكومي مطلع في قطاع الاتصالات السبت، أن الحكومة عبر ذراعها التنفيذية في قطاع الاتصالات طالبت مؤخرا من شركات الاتصالات المتنقلة الرئيسية الثلاثة العاملة في السوق المحلية تطبيق اجراءات فنية من شأنها ان توقف استخدام ثلاث تطبيقات رئيسية للهواتف الذكية هي ( الواتساب، الفايبر، والانستغرام) اثناء ساعات انعقاد امتحات الثانوية العامة وذلك كخطوة احترازية اضافية للحد من عمليات الغش والتسريب لاسئلة "التوجيهي" الذي بدأ يوم الاثنين الماضي بامتحان اللغة الانجليزية.

واوضح المصدر - الذي فضل عدم نشر اسمه - ان هذا الطلب من قبل الهيئة جاء بناء على تنسيق بين وزارة التربية والتعليم ووزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات وهيئة الاتصالات جرت قبل بداية امتحانات التوجيهي ، حيث قامت الهيئة بدورها بالطلب من شركات الخلوي إيقاف هذه التطبيقات الثلاثة خلال فترة انعقاد الامتحان فقط، للمساعدة في الحد من استخدام هذه التطبيقات في محاولات غش او تسريب اسئلة، الى جانب تعليمات تحظر في الاصل على الطالب ادخال هاتفه المتنقل الى قاعة الامتحان.

واشار المصدر الى ان الهيئة طلبت من الشركات إيقاف هذه التطبيقات وذلك انطلاقا من مبدأ المساعدة في إنهاء فترة امتحانات الثانوية العامة بسلام وللحد من اية عمليات غش او تسريب للاسئلة، مستندة في طلبها هذا الى ان " الواتساب" و " الفايبر" او غيرها هي " تطبيقات" وليست "خدمات اتصالات" كالمكالمات الصوتية والانترنت وهي الخدمات التي لا تستطيع الهيئة ان تطلب ايقافها باي حال من الاحوال بحسب القوانين المعمول بها في المملكة ومنها قانون الاتصالات.

واكدت مصادر مطلعة في شركات الخلوي  ان المشغلين استطاعوا حجب الخدمة في المناطق التي تتواجد فيها المدارس التي تنعقد فيها امتحانات الثانوية العامة، مؤكدين انهم استجابوا لهذا الامر الاداري لهيئة تنظيم قطاع الاتصالات على للمساعدة في ايجاد اجراء احترازي للحد من عمليات الغش عبر تطبيقات التراسل، وعلى اعتبار بان الواتساب او فايبر وانستغرام هي تطبيقات وليست خدمات، حيث يحظر القانون على المشغلين حجب الخدمات عن المستخدمين.

وتسمح التطبيقات الثلاثة التي يجري العمل على حجبها خلال فترة انعقاد امتحات التوجيهي بامكانيات كبيرة لتداول وارسال واستقبال المحتوى المكتوب والمصور والفيديوهات، وبشكل مجاني وسريع شريطة ان يمتلك كل من المستخدم المرسل والمستقبل حسابات على هذه التطبيقات وهواتف ذكية تدعم استخدام هذه التطبيقات.

وشكا مستخدمون للهواتف الذكية خلال فترة الاسبوع الماضي من عدم مقدرتهم على الاتصال عبر " الواتساب" - وهو الاكثر شعبية واستخدام بين الاردنيين في ساعات معينة من الايام السبعة الماضية،

ويستخدم " واتساب لوحده اليوم 6 ملايين مستخدم اردني ، في حين تقدر الاحصاءات الرسمية بان عدد اشتراكات الخلوي في المملكة تقدر اليوم باكثر من 11.1 مليون اشتراك، في حين تقول ارقام غير رسمية بان نسبة انشتار الهواتف الذكية تصل اليوم الى اكثر من 705 من اجمالي مستخدمي الهواتف المتنقلة في المملكة.

وكانت تعليمات " التوجيهي " نصت على انه يحرم من التقدم للامتحان لسنتين دراسيتين، فيما يحرم طالب الدراسة الخاصة لأربع سنوات دراسية إذا ضبط معه أي سماعة لاقطة، كاللواقط اللحمية التي توضع داخل في الأذن، أو إذا وجد معه أي جهاز اتصال، وخاصة أجهزة الهواتف الخلوية، والسماعات التي تربط مباشرة مع الأجهزة الخلوية، أو أي آلة يمكن استخدامها للغش، كالساعات والأقلام الإلكترونية أو ما شابهها في أثناء انعقاد جلسة الامتحان".

وتعطي محاولات ايقاف او منع خدمات التراسل عبر الاجهزة الذكية في بعض اسواق الاتصالات، انطباعات سلبية بين اوساط المستخدمين للخدمة لان هذه المحاولات تعد تقييدا لحرية استخدامهم للإنترنت وخدماتها، فضلاً عن الصورة السلبية التي تنعكس عن قطاع الاتصالات المحلي بمنعه او ايقافه لخدمات عالمية تعتمد على مبادئ ” حيادية الإنترنت”.

التعليق