مهرجان غلاستونبري ينطلق غدا

تم نشره في الثلاثاء 23 حزيران / يونيو 2015. 12:00 صباحاً

لندن- ينطلق مهرجان غلاستونبري للموسيقى وهو من الأهم في العالم، غدا الأربعاء بمشاركة كانييه ويست وفرقة "هو" و"فلورنس اند ذي ماشين" في هذه الدورة التي شهدت انسحاب فرقة "فو فايترز" في اللحظة الأخيرة بسبب إصابة مغنيها بكسر.
وفي دليل على الشعبية الواسعة لهذا المهرجان بيعت في غضون 26 دقيقة فقط البطاقات الـ150 ألفا المخصصة له بسعر 225 جنيها استرلينيا للبطاقة (315 يورو) في تشرين الأول (أكتوبر) حتى قبل الكشف عن برنامج المهرجان الذي يقام منذ العام 1970 على أراضي مزرعة وورذي في منطقة سمرسيت في جنوب غرب انكلترا.
ويتوقع أن يستقطب مهرجان غلاستونبري وهو وريث وودستوك ويعد من اكبر المهرجانات العالمية في الهواء الطلق، من الاربعاء الى الاحد اكثر من 175 الف شخص (مع الدعوات والبطاقات الاضافية) لحضور مئات الحفلات والعروض الفنية على حوالى مئة مسرح مختلف.
وعلى مدى الايام الخمسة ينتظر مشاركة ماري جاي بلايدج وموتور هيد وفاريل وليامز وجورج ايزرا وذي ووتربويز وتكساس وبن هاورد وليونيل ريتشي وذي هو وباتي سميث وهوزيير وكيميال بروذيرز وتريكي وريان ادامز وغيرهم.
وكان مهرجان غلاستونبري أحدث تغييرا كبيرا العام 2008 بدعوته مغني الراب الأميركي جاي زي الذي كان أول نجم من موسيقى الهيب هوب يقدم عرضا رئيسيا في هذا المهرجان المطبوع بأجواء الروك والهيبي.
ويتواصل الانفتاح هذه السنة مع كانييه ويست الذي سيغني على المسرح الرئيسي مساء السبت المقبل. إلا أن هذا القرار لا يلقى تأييدا كاملا فقد وقع حتى الآن أكثر من 134 ألف شخص عبر الإنترنت عريضة تدعو إلى سحب مغني الراب من برنامج المهرجان.
وجاء في نص العريضة "يشكل كانييه ويست إهانة لعشاق الموسيقى في العالم بأسره. لقد أنفقنا مئات الجنيهات لحضور حفلات غلاستونبري وكنا نتوقع مستوى معينا" داعيا إلى منع "هذا الظلم الموسيقي".
وأكدت إحدى منظمات المهرجان اميلي ايفيس أنها تلقت تهديدات بالقتل موضحة "كان الأمر رهيبا ومجرد جنون. وكان الأمر محبطا أيضا لأننا نتحدث عن شيء مثير للحماسة وللاهتمام يضفي نضارة على المهرجان".
وأضافت ابنة مايكل ايفيس المزارع البالع 79 عاما الذي أسس المهرجان "يقدم كانييه ويست الموسيقى الأكثر إثارة للحماسة راهنا. بالنسبة لنا التعاقد مع أكبر نجم في العالم كان أمرا رائعا".ومن المفاجآت الأخرى انسحاب فرقة "فو فايترز" الأسبوع الماضي من الحفلة الرئيسية الجمعة بسبب إصابة مغنيها ديفيد غرول بكسر في الساق.وسيحل مكان "فو فايترز"، فرقة "فلورنس اند ذي ماشين" مع المغنية فلورنس ويلش.
وكان من المقرر أن تغني هذه الفرقة البريطانية على المسرح نفسه قبل فو فايترز. وقد تسكت مشاركتها الآن كفرقة رئيسية بعض الأصوات المنتقدة لغياب التمثيل النسائي في الحفلات الرئيسية للمهرجانات الموسيقية الكبرى في العالم.
إلا أن غلاستونبري الذي أسس غداة وفاة جيمي هندريكس وقد جمعت دورته الأولى 1500 شخص بسعر جنيه واحد للبطاقة، لا يكتفي بالموسيقى.-(أ ف ب)

التعليق