إعلان النتائج النهائية للمشاركين في "بشاير جرش"

تم نشره في السبت 27 حزيران / يونيو 2015. 11:00 مـساءً
  • المشرف على "بشائر" الزميل رمزي الغزوي - (الغد)

عمان -الغد - أعرب المدير التنفيذي لمهرجان جرش للثقافة والفنون محمد أبو سماقة عن ارتياحه الكبير لما وصل إليه مشروع بشاير جرش هذا العام، والذي يُعنى بالمواهب الأردنية الشابة.
وقال ابو سماقة إن بشاير جرش هو المنجم الخصب الذي نعول عليه لمدِّ ساحتنا الأدبية والثقافية بالمبدعين، من خلال الكشف عن مواهبهم وتقديمها للمجتمع.
وعن النتائج النهائية أثنى أبو سماقة على جهود القائمين على المشروع ولجانه المختصة، وأكد أن هؤلاء الشباب الذين سيقدمون إبداعاتهم في هذا العام هم بكل تأكيد إضافة نوعية للمهرجان.
المشرف على مشروع بشاير جرش الزميل رمزي الغزوي قال إنه أصيب بدهشة مفرحة وطيبة، من حجم الطلبات التي انهالت راغبة بالمشاركة في هذا المشروع الريادي الإبداعي في نسخته الرابعة، والذي تبناه مهرجان جرش ليُعنى بالتنقيب والبحث عن مواهب أردنية مبشرة على طريق الإبداع والعطاء، وليصار لتقديمها بشارة خير للمجتمع والناس، والأخذ بيدها ورعايتها وصقلها، في حقول الشعر والقصة والغناء والمسرح.
وأثنى الغزوي على جهود إدارة المهرجان التي شجعت فكرة المشروع منذ إنطلاقته ودعمته وذللت كل المصاعب لإخراجه إلى حيز الوجود بزخم كبير، وخص بالشكر جهود المدير التنفيذي للمهرجان وشكر الجهات التي تآزرت لتقديم وتقييم المتقدمين للمشاركة، ومنهم رابطة الكتاب الأردنيين، ونقابة الفنانين الأردنيين، ومؤسسة الإذاعة والتلفزيون.
وعبر الغزوي عن فخره بما تحصل لدى المشروع من المبدعين طيلة السنوات الماضية، هم الآن يشقون طريقا نحو التميز والإنجاز، وسيكون لهم بصمة واضحة. وأضاف هناك ميزة كبيرة لبشاير هذا العام حيث ستقدم المواهب على مسرح الساحة الرئيسية يومي 28 و31 تموز (يوليو) المقبل مفتتحين البرنامج بالشعر.
رئيس لجنة تقييم الشعر الشاعر الزميل نضال برقان أكد على عميق ارتياحه لمستوى الشباب الذي سيشاركون في هذا العام، وتوقع أن يكونوا نجوما للمشروع منوهاً أن بشاير بذاته لا يصنع شاعرا أو أديباً، بل مهمته أن يؤشر إلى الموهبة، ويحثها على بذل الجهد والمتابعة، لتغدو حالة أدبية متميزة.
الفنان ضرغام بشناق رئيس اللجنة المختصة في تقييم المتقدمين لحقل الموسيقى والغناء قال إن أصواتاً كثيرة من المشاركين في بشاير هذا العام سيكون لها مستقبل فني كبير إذا ما استمرت في العطاء وبذل الجهد والإصرار على مواصلة الدرب.
وقد كانت نتائج حقل الشعر: رائف يوسف الخلايلة، قصي عزمي إدريس، روان محمد هديب، أفنان أسامة الدوايمة، أحمد فيصل الوراقي، عاطف خلف العيايدة، ولاء جميل زيدان، لندرين جمال الطيراوي، حسين فتحي العدوان، طارق صياح الشمري، ورانيا حاتم ابو النادي.
وفي حقل الغناء تنافس العشرات من الشباب والشابات، واختارت اللجنة المتخصصة: بيسان القيسي، عماد عيسى، قيس رجا طلب، سلطان عبد الهادي، شيماء مكاوي، سند هياجنة، عبدالرحمن القيسي، آية أبو الهدى، محمد عبد الرازق، وفرقة عرين الشمال.
ونوه الغزوي إلى أن المتأهلين للمشاركة سينالون قسطاً من التدريب من ذوي الاختصاص خلال هذه الفترة، ليكون بشاير جرش منجماً حقيقياً تتفتق منه الطاقات المبدعة والواعدة والمبشرة على طريق الإبداع.
ودعا الغزوي الأهالي والمؤسسات الشبابية والهيئات الثقافية مؤازرة بشاير جرش بالحضور، لتلقي هذه المواهب ودعمها وتقديم ما يجعلها ثمرة طيبة في قابل الأيام.

التعليق