موراي يستعين بطبيب نفسي لمساعدته في ويمبلدون

تم نشره في الاثنين 29 حزيران / يونيو 2015. 11:00 مـساءً
  • لاعب التنس البريطاني اندي موراي - (رويترز)

لندن- تعامل البريطاني اندي موراي بشكل رائع مع الضغوط خلال عشر سنوات حمل خلالها على عاتقه آمال بلاده في بطولة ويمبلدون للتنس، لكنه سعى هذا العام للحصول على دعم اضافي من طبيب نفسي.
وكثيرا ما يستعين رياضيون عالميون خاصة في الألعاب الفردية بمتخصصين في علم النفس الرياضي، لكن موراي (28 عاما) يريد أن يفهم نفسه بشكل أعمق رغبة في الفوز بلقب البطولة العريقة لثاني مرة.
وستكون أي مساعدة ذهنية ونفسية مهمة لموراي الذي يطمح للوصول للنهائي، وقد يلتقي مجددا بالمصنف الأول الصربي نوفاك ديوكوفيتش الذي تغلب عليه في 2013 لكنه خسر أمامه في ثماني مواجهات تالية.
وقال موراي لوسائل اعلام بريطانية عشية انطلاق بطولة ويمبلدون "لا استعين بأخصائي في علم النفس الرياضي، فالامر يختلف قليلا عن ذلك. أهتم أكثر بفهم اشارات المخ والطريقة التي يعمل بها في حالات محددة وكيفية اتخاذ رد فعل أو قول أشياء في أوقات محددة".
وأضاف "أحاول فهم نفسي بشكل أفضل..حين تفعل ذلك يمكنك القضاء على التراخي وكلما استمر ذلك تتعلم أكثر. تعاملت مع الكثير من المتخصصين في علم النفس الرياضي عندما كنت أصغر سنا. ساعدني ذلك في بعض الأوقات وفي أحيان أخرى لم أشعر بالمساعدة".
وتابع "أهتم الآن بمعرفة كيفية عمل العقل أكثر من مجرد العد حتى رقم 10 في محاولة لاستعادة الهدوء".
وشهدت بدايات موراي في عالم التنس الكثير من التقلبات المزاجية السريعة خلال المباريات لكنه بدا أكثر اتزانا في الوقت الحالي. ويصل المصنف الثالث عالميا الى ويمبلدون في حالة رائعة.
ويقول موراي إن تعلم كيفية التصرف في مواقف محددة مثل ارتكاب خطأ مزدوج أو عند اهدار نقطة حاسمة أمر ساعده كثيرا.
وتابع اللاعب الاسكتلندي "هناك شخص أتعامل معه.. ليس مرشدا عقليا ولكنه طبيب نفسي.. هناك فارق. إنه يوضح لي أمورا بين علم النفس الرياضي والطب النفسي. لا أعرف حقا ما هو لكن العمل الذي أنفذه حاليا مختلف عما كنت أفعله في السابق. التحكم في رد فعلك خلال مواقف معينة أمر مثير لأقصى درجة".
ويستهل المصنف الثالث مشواره في ويمبلدون بمواجهة ميخائيل كوكوشكين لاعب قازاخستان اليوم.-(رويترز)

التعليق