شويكة: "الاتصالات" تطور نظاما لحوكمة أعمال برنامج الحكومة الإلكترونية

تم نشره في السبت 4 تموز / يوليو 2015. 11:00 مـساءً

عمان- الغد- عرضت وزيرة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، مجد شويكة، التطورات المتعلقة ببرنامج الحكومة الالكترونية أمام أعضاء مجلس الشراكة بين القطاعين العام والخاص خلال اجتماعهم مؤخرا.
وبينت شويكة أن الوزارة تعمل حاليا على وضع وتطوير نظام لحوكمة أعمال برنامج الحكومة الالكترونية/ الذكية بما يضمن استمرارية العمل فيه بشكل منهجي لتحقيق مبدأ الاستدامة والمساءلة.
كما بينت توفير التمويل اللازم لاستكمال أعمال مشروع شبكة الألياف الضوئية الوطني في منطقة الوسط والجنوب من خلال المنحة الخليجية والموازنة العامة والذي سيضيف الكثير من ناحية خدمات حكومية وتعليمية وصحية.
وأكدت، خلال الاجتماع الذي عقد في مبنى وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، أهمية التواصل بين الوزارة والقطاع الخاص وضرورة التعاون لمصلحة القطاع.
وأشارت إلى توجه الوزارة الى عقد سلسلة من الاجتماعات الدورية مع المعنيين في القطاع للاطلاع على القضايا التي تهمهم ومحاولة تذليل أي عقبات أو صعوبات تواجهها الشركات العاملة في القطاع.
وناقشت اللجنة، خلال الاجتماع، عددا من القضايا المتعلقة بالقطاع منها  قضايا ضريبة الدخل والمبيعات، إضافة إلى مدى تأثر الأردن بالظروف التي تمر بها المنطقة وآثارها على قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات والتي من المتوقع أن تظهر في نتائج الربع الرابع من العام 2015.
وأكد أعضاء اللجنة أهمية بدء الحكومة بالعمل على تنفيذ المشاريع الحكومية في قطاعي الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، وخصوصا فيما يتعلق ببرنامجي شبكة الألياف الضوئية والحكومة الإلكترونية، خاصة وأن الحكومة تعد المحرك الرئيس لقطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات من خلال العطاءات التي تطرحها لتنفيذ مثل هذه البرامج.
كما تم بحث موضوع تطوير الشبكة البريدية وتفعيل دورها المستقبلي في توصيل خدمات الحكومة الإلكترونية وخدمات التجارة الالكترونية بشكل عام.
وبينت الوزيرة شويكة أن الوزارة، وبالتعاون مع شركة البريد الأردني، ستقوم بإعداد الدراسات اللازمة لمعرفة الجدوى الاقتصادية من مثل هذا المشروع والوسائل المتاحة لتحسين جودة الخدمات التي تقدمها شركة البريد الأردني.
ومن جهة أخرى؛ ناقشت اللجنة إمكانية إنشاء منطقة خاصة لتكنولوجيا المعلومات (Smart Zones) في منطقة العقبة الاقتصادية الخاصة والفوائد والفئات وطبيعة الأعمال التي ستخدمها أو التي يمكن أن تستفيد منها؛ حيث ستتم مناقشة ودراسة هذا الموضوع بالتفصيل.
وأكد أعضاء اللجنة ضرورة استكمال النهج التعاوني والتشاركي الذي تعمل الوزارة على اتباعه حالياً لما له من فوائد ايجابية متوقعة على القطاع ككل.

التعليق