القهوة العربية: رائحة زكية وقيمة غذائية عالية

تم نشره في الخميس 9 تموز / يوليو 2015. 11:00 مـساءً

عمان-الغد- تعد القهوة العربية من أهم المشروبات التي تتزين بها السهرات الرمضانية، حيث تفوح رائحة الهيل مع ساعة المغرب، فما أن تحين ساعة الإفطار حتى يبدأ بها العديد من محبيها الذين يعتبرونها أفضل ما يمكن أن يبدأوا به إفطارهم.
وتحمل القهوة العربية قيمة غذائية عالية وفق اختصاصية التغذية ربى العباسي، مشيرة إلى أن القهوة مصدر أساسي للكافيين الذي يحمل الفوائد والمضار في الوقت نفسه للجسم.
وتؤكد العباسي أن الكافيين يزيد من نشاط المخ؛ حيث يساعد على زيادة التركيز واليقظة وتحسين المعنوية؛ كما يسهم في التخفيف من التوتر، والتقليل من الشعور بالكآبة ويزيد من طاقة الجسم.
وتضيف إن احتساء بضعة فناجين من القهوة، يساعد على التخلص من التعب،  إذ يولد الكافيين لدى الإنسان نوعا من الراحة والاسترخاء.
كما تمنع القهوة جفاف الجسم، وفق العباسي، على الرغم مما هو معروف من أنها تساعد على إدرار الماء، إلا أن فيها من السوائل ما يعوّض الجسم عمّا فقده.
وتشير العباسي إلى أن الاعتدال في شرب القهوة من ثلاثة إلى أربعة فناجين يوميا، لا يلحق الضرر بالجسم بل يعود عليه بالفائدة، فهي تحتوي على مواد مضادة للأكسدة والتي تعتبر مهمة جدا للجسم وتوجد في الخضار والفواكه والصويا.
وكانت دراسة طبية حديثة أكدت فوائد القهوة العربية فى الحماية من مرض الألزهايمر والبروستاتا، لافتة إلى أن هناك 7 فوائد مهمة جدا ومفيدة للغاية للقهوة العربية وهى تتمثل فى حماية الدماغ من الإصابة بمرض الألزهايمر: حيث أثبتت الدراسات أن القهوة تساعد في تنشيط خلايا الدماغ وبالتالي حمايته من مرض الألزهايمر،  تحدّ من فرص الإصابة بسرطان البروستاتا عند الرجال: بحسب الدراسات، الرجال الذين يتناولون ما يقارب من 1 حتى 3 أكواب من القهوة يومياً يكونون أقلّ عرضة للإصابة بسرطان البروستاتا بنسبة تصل إلى 20 %،  تمنع الإصابة بأشهر السرطانات وأكثرها إصابة للسيدات وهو سرطان الثدي: حيث أثبتت الدراسات أن النساء اللواتي يتناولن أكثر من 3 أكواب من القهوة يومياً تقلّ فرص الإصابة بسرطان الثدي لديهن بنسبة 30 %.
كما تعمل القهوة العربية وفق الدراسة على مساعدة التلاميذ في تنشيط الذاكرة والقدرة على الاستيعاب، وبالأخص فيما يتعلّق بالقواعد اللغوية وتذكرها، تقلل من فرص الإصابة بالاكتئاب عند السيدات؛ فالكافيين الموجود في القهوة يؤثّر فى الدماغ ويتحكّم بالحالة المزاجية،  الحماية من الإصابة بالنوع الثاني من السكري: أظهرت الدراسات أن كلّ كوب واحد يشربه الإنسان يومياً من القهوة يساعد في منع الإصابة بهذا النوع من السكري،  يقلل فرص الإصابة بمرض الباركنسون: وتنخفض نسبة الإصابة بهذا المرض لدى من يتناولون القهوة إلى 25 %.
وتحذر العباسي من تناول القهوة من قبل الأشخاص الذين يعانون من الضغط ومرضى القلب؛ لأنها تعمل على ارتفاع ضغط الدم وتزيد من تسارع دقات القلب، فضلا عن أنها تبطئ من عملية حرق الدهون في الجسم لذا تنصح بتجنب شرب القهوة خلال اتباع الحميات الغذائية.
وتلافيا للوقوع في الأحراج في العيد يضطر العديد من الناس لشرب القهوة في كل منزل يدخل عليه في العيد، خشية على زعلهم على الرغم من خلو معدة الكثير من الناس من الطعام ، لاسيما وأن الزيارات تبدأ في الصباح الباكر بعد صلاة العيد.
ومن جانبها تبين العباسي أن الاكثار من شرب القهوة يلحق الكثير من الأضرار في الجسم كخفقان في القلب، الإسهال، كثرة في التبول إلى جانب التسبب بحموضة في المعدة، وهو ما يعاني منه الكثير من الناس، خصوصا في الايام الأولى من العيد.

التعليق