سائقو "أودي" مستمرون في تقديم أداء قوي في سباقات "DTM" وكأس أودي "TT"

تم نشره في السبت 11 تموز / يوليو 2015. 11:00 مـساءً

إنغولشتات- دافعت أودي عن صدارتها في سباقات DTM أمام حشد من 123.000 متفرج طوال عطلة نهاية الأسبوع. ويبقى جيمي غرين من فريق “أودي سبورت روزبرغ” الأوفر حظا للفوز بالبطولة رغم نكسة ألمت به في السباق. فقد نجح في المحافظة على 11 نقطة تفصله عن زميله ماتياس إكستروم من فريق “أودي سبورت أبت سبورتلاين”، الذي أنهى السباق في المركز الرابع بعد أداء مثير للإعجاب.
وكما كان مرتقباً، فإن الأداء العالي للوزن بعد أربعة انتصارات متتالية يعني أن أودي في نورمبرغ كانت ستواجه مهمة من العيار الثقيل يختلف عن كل الجولات السابقة هذا العام. ومع ذلك، كانت أودي على وشك أن تنتزع المركز الثالث لهذا سباق الذي أقام على شوارع المدينة. وحتى اللفة قبل الأخيرة، نافس ماتياس إكستروم بضراوة سائق BMW برونو شبنغلر الذي كان يقود مركبة أخف وزنا بـ 32.5 كجم. حيث قال: “كان بإمكاني أن أشعر أنه كان أسرع، فأنا ببساطة لم يكن لدي فرصة لغلق المسافة مع وزن مركبتي. لكنني لم أمنحه فوزاً سهلاً.”
أما جيمي غرين، من مركزه التاسع، فكان يهدف إلى دخول العشرة الأوائل لكسب النقاط. لكن هجمة قوية لسائق BMW ماكسيم مارتن فجرت الإطار الأمامي الأيسر لمركبة فريق “هوفمان أودي”، ونتيجة لذلك كان على زعيم الترتيب دخول موقف التبديل في اللفة 61 والهبوط إلى المركز 19.

التعليق