هيئة الاتصالات تقدم نصائح حول التعامل مع الرسائل النصية الدعائية

تم نشره في الاثنين 3 آب / أغسطس 2015. 11:00 مـساءً
  • هيئة تنظيم قطاع الاتصالات -(أرشيفية)

إبراهيم المبيضين

عمّان - مع الانتشار المتزايد لخدمات الاتصالات بين أوساط الأردنيين، لا سيّما خدمات الخلوي والإنترنت عريض النطاق، وتغلغلها بشكل كبير في جميع تفاصيل حياتهم الشخصية والعملية، زادت حساسية المستخدم الاردني تجاه الخدمات وجودتها وما يرتبط بها من تكاليف وأسعار.
وأصبحت  خدمات الاتصالات المتنقلة والإنترنت واحدة من أساسيات الحياة اليومية للمستخدمين كما هي الكهرباء والمياه وبنية تحتية اساسية لكافة القطاعات الاقتصادية.
ولأنّ خدمات "الاتصالات" يرتبط بها الكثير من التفاصيل الفنية، التي تحتاج إلى الكثير من الإدراك والوعي من قبل المستخدم للعديد من متعلقات وتفاصيل الإشتراك في الخدمات او استخدامها، تتعاظم اهمية التوعية وتوفير النصيحة للمستخدمين لكيفيات الاشتراك واستخدام خدمات الاتصالات المتنوعة، وهو المحور الذي تحرص عليه هيئة تنظيم قطاع الإتصالات لحماية مصالح المستفيدين من خدمات الإتصالات وتكنولوجيا المعلومات بموجب واجباتها وصلاحياتها في قانون الاتصالات.
هيئة تنظيم قطاع الاتصالات بالتعاون مع "الغد" ستبثّ من خلال هذه الزاوية الجديدة نصائح حول مختلف خدمات الاتصالات لحماية المستخدمين وتجنيبهم الكثير من السلبيات والخسارة التي يمكن أن يتعرضوا لها نتيجة عدم وعيهم بمتطلبات الاشتراك بالخدمة او استخدامها الاستخدام الأمثل، حيث أبدت الهيئة استعدادها لاستقبال أي شكوى أو ملاحظة على عروض أو خدمات الاتصالات والبريد من خلال الاتصال بالرقم المجاني (117000).
-----

 قدّمت هيئة تنظيم قطاع الإتصالات لمستخدمي الاتصالات المتنقلة في المملكة، مجموعة من الإرشادات والنصائح حول كيفية التعامل مع الرسائل النصية الدعائية التي عادة ما تنشط في مواسم الاعياد والمناسبات العامة.
ونصحت هيئة الإتصالات المستخدمين بالحرص والحفاظ على خصوصية معلوماتهم الشخصية، بحيث لا يسجل رقم هاتفه لدى أي جهة أو المحلات التجارية أو على مواقع الإنترنت بدون معرفة الغاية الفعلية من وراء ذلك والتأكد من عدم استغلال رقمه لغايات أخرى.
وتقوم العديد من الجهات التجارية بإنشاء قاعدة بيانات بأرقام هواتف زبائنها تقوم بعد ذلك بتداولها مع جهات تجارية أخرى؛ الأمر الذي يزيد من فرص استقبال رسائل الجملة غير المرغوب فيها للمشتركين.
وقالت هيئة الاتصالات في رسالة توعوية جديدة " لا تسجل رقم الهاتف الخلوي الخاص بك في المحال التجارية التي تتعامل معها، لغايات الحصول منها على آخر العروض من خلال خدمة الرسائل النصية القصيرة؛ إلا اذا كنت ترغب بذلك".
وذكرت الهيئة في رسالتها التوعوية  "لا تقم بتفعيل الخدمات المعروضة عليك من خلال الرسائل النصية الخلوية القصيرة الدعائية الا اذا كنت ترغب بذلك".
واشارت هيئة الاتصالات الى أن هذه النوعية من الرسائل تعد من خدمات التكاليف المضافة، والتي تتميز بانها ذات اسعار اعلى من الخدمات الاعتيادية (خدمات الرسائل المتبادلة بين مشترك واخر).
وتظهر الارقام الرسمية أن قاعدة اشتراكات الخدمة الخلوية في المملكة اصبحت تضم قرابة 11.1 مليون اشتراك بنسبة انتشار تتجاوز
 الـ 147 % من عدد السكان. 
وذكرت الهيئة " إذا كانت لديك مشكلة بخصوص احدى او كافة خدمات التكاليف المضافة، عليك التحدث مباشرة مع شركة الهواتف المتنقلة التي تتعامل معها اولا، حيث يتعين عليها بذل جهود حقيقية لحل شكاوى العملاء.
ونصحت بالتالي "يمكنك طلب عدم استقبال الرسائل الدعائية غير المرغوب فيها من خلال الاتصال على خدمات المشتركين الخاص بشركة (زين، اورانج، امنية) او من خلال خيارات الرد الالي عند الاتصال، وفي حال عدم التزام الشركة بتلبية طلبك يمكنك التقدّم بشكوى للهيئة على الرقم المجاني الخاص بالشكاوى ( 117000)  من اي هاتف خلوي او ارضي.

[email protected]

التعليق