اقبال على التدريبات العسكرية والعمل التطوعي في معسكرات "عيون الأردن"

تم نشره في الجمعة 7 آب / أغسطس 2015. 11:00 مـساءً

عمان - الغد - ثمنت شابات مديريات شباب مادبا وجرش والبتراء، المشاركات في فعاليات الدفعة الثانية من معسكرات عيون الأردن، الرؤيا الملكية الداعمة للشباب وجهود المجلس الأعلى للشباب في تنفيذها، حيث تنظم معسكرات عيون الأردن بالتشاركية بين المجلس ومديرية الأمن العام ممثلة بقيادة الشرطة النسائية، ضمن معسكرات الحسين للعمل والبناء 2015 "السلامة الوطنية... أرفع رأسك انت أردني".
المشاركات أكدن أن برنامج معسكرات عيون الأردن تعمل على تنمية وتطوير المهارات العملية لديهن، وصقل شخصياتهن لإعدادهن وتأهيلهن للمساهمة بخدمة الاردن ضمن مفاهيم الولاء والانتماء، كما أكدن أن المعسكرات عززت لديهن روح المبادرة والتطوع، كما أسهمت بتعزيز دورهن في خدمة المجتمع المحلي من خلال الأعمال التطوعية التي تم تنفيذها على مدار فعاليات المعسكرات.
فعاليات الدفعة الثانية شاركت فيها 60 شابة وتضمن برنامج المعسكر تدريبات على المشاة وفك وتركيب الأسلحة والرماية والدفاع عن النفس والقتال الحر، بالاضافة الى محاضرات تتناول مكافحة الفكر المتطرف والثقافة الوطنية والتعايش الديني والعنف المجتمعي ونشاطات ترويحية ورياضية ومسابقات ثقافية منوعة، بالاضافة الى أعمال تطوعية تخدم المجتمع المحلي.
تقول المشاركة آية الشوابكة من مركز شابات مادبا أن المعسكر زاد المخزون الفكري لديها، حول الفكر المتطرف وكيفية الحماية منه، وإبراز روح العمل التطوعي ودور الشباب في خدمة مجتمعهم، وأعربت آيات الزريقات من مركز شابات، أن التدريبات العسكرية أعطتها فرصة بناء علاقات طيبة مع المدربين والزملاء، مثمنة الدور الذي تنهض به أجهزتنا الأمنية في السهر على حماية مكتسبات الوطن، وأكدت ميمونة خليفات من مركز شابات الطيبة أنها تشارك للمرة الثالثة في معسكرات الحسين للعمل والبناء خلال ثلاث سنوات، مؤكدة على تميز البرامج والأنشطة التي تلقتها، وأن احترام الوقت والانضباط والتدريبات العسكرية التي تلقتها زادت من حسها بالمسؤولية.
وثمنت المشرفة تغريد الجرامين من مديرية شباب مادبا، الرعاية والاهتمام الذي توليه القيادة الملكية الهاشمية للحركة الشبابية، وعبرت عن تقديرها واعتزازها بالعمل في المجلس الأعلى للشباب، الذي سمح لها بالمشاركة في تنشئة شباب متمسك بعقيدته ومنتم لوطنه، متحل بروح المسؤولية، مبينة أن مستوى البرامج والأنشطة يعكس الأهداف النبيلة والسامية خلف إقامة مثل هذه المعسكرات.
ولفتت رئسية قسم المعسكرات وبيوت الشباب سحر أبو حمور إلى أهمية دور الشباب التنموي والريادي في مسيرة البناء للأردن، مؤكدة على أن أهداف المعسكرات في تعميق انتماء الشباب للوطن والولاء للقيادة الهاشمية واحترام الدستور وسيادة القانون، فضلا عن تنظيم طاقات الشباب واستثمارها بما يكفل مشاركتهم الفاعلة في التنمية البشرية المستدامة، وترسيخ قيم العمل الجماعي والتطوعي ونبذ العنف والتطرف واحترام الرأي والرأي الآخر.

التعليق