اتفاق لتأسيس مجلس شراكة بين "المدنية" و"المواد الغذائية"

تم نشره في الأربعاء 19 آب / أغسطس 2015. 11:00 مـساءً

عمان-الغد- اتفقت النقابة العامة لتجار المواد الغذائية والمؤسسة الاستهلاكية المدنية على تأسيس مجلس للشراكة بين الطرفين لمعالجة أي مشاكل تواجه أعمال الجانبين.
وسيكون للمجلس دور رئيس في مراجعة التعليمات المتعلقة بالعطاءات والكفالات وقضايا الاستثمار وتوريد البضائع بما يحقق المصلحة العامة ويسهل عملية التوريد والتزويد التي تتم من قبل التجار والمستوردين.
وأكد مدير عام المؤسسة سلمان القضاة خلال لقائه أمس مجلس إدارة النقابة وعددا من التجار والموردين، وجود علاقة استراتيجية قوية تربط المؤسسة المدنية بالشركات التجارية والصناعية على مختلف احجامها بما يضمن تحقيق المصالح المشتركة للطرفين.
واشار إلى الاجراءات التي تم اتخاذها للنهوض وتطوير عمل المؤسسة، مشددا على ضرورة تعاون التجار والموردين للارتقاء باعمالها بخاصة انها غير ربحية ولها دور وطني بحماية المواطنين من ارتفاع الأسعار وفروعها تنتشر بمختلف المحافظات.
واستمع القضاة إلى مطالب النقابة والتجار التي تركزت على آلية الدخول بموادهم عن طريق الاستثمار والكفالات والعطاءات مؤكدا أهمية تأسيس مجلس الشراكة لتعزيز التعاون والتنسيق المستمر بين الجانبين.
وأكد ان ابواب المؤسسة المدنية مفتوحة لجميع التجار لعرض منتجاتهم ضمن الاطر المعمول بها مشيرا إلى دورها في اعطاء افضلية للبضائع والمنتجات المحلية.
بدوره، اشار نقيب تجار المواد الغذائية خليل الحاج توفيق الى وجود بعض التعليمات القديمة تحتاج الى مراجعة لتكون أكثر مرونة وسرعة باتخاذ القرار والبعد عن الروتين بقضايا العطاءات ما يمكن المؤسسة من تقديم خدمات افضل للمواطنين وأسعار اقل.
وعبر الحاج توفيق عن اعتزازه بعمل المؤسستين المدنية والعسكرية ودورهما بالتخفيف عن المواطنين مؤكدا عدم وجود منافسة مع القطاع الخاص بل شراكة حقيقة لتوفير مخزون من السلع الغذائية والاساسية وتحقيق الامن الغذائي.

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »عين عزال (ابراهيم)

    الخميس 20 آب / أغسطس 2015.
    هذا اعتراف بان المؤسسة المدنية على وشك الانهيار