سعودي يرفض تزويج ابنته دون أن يفقد العريس وزنه

تم نشره في السبت 29 آب / أغسطس 2015. 11:03 صباحاً
  • تعبيرية

الرياض- لأن وزنه يبلغ 145 كيلوغراما، اشترط عليه والد خطيبته أن يفقد 55 كيلوغراماً قبل الزواج منها. هذه الحادثة حصلت في المملكة العربية السعودية وتحديداً في مكة المكرمة إذ تسبب الوالد في تأخير الزواج بسبب هذا الشرط الذي اشطرته لمدة ثلاث سنوات، حيث لم يستطع الشاب خسارة أكثر من 25 كيلو جراما فقط.

وفي التفاصيل تقدّم الشاب قبل ثلاث سنوات لخطبة فتاة من جيرانه بالحي، غير أن أباها لاحظ وزنه الزائد، ووافق على الزواج شريطة أن ينخفض وزنه إلى 90 كيلو جراما.

وأضاف الشاب أنه قام باتباع برامج غذائية ورياضية لتخسيس وزنه، حتى انخفض فعلاً إلى 120 كيلو، غير أن والد خطيبته يرفض إتمام الزواج، ويصر على أن يفقد الـ30 كيلو المتبقية، ويربط تحديد يوم حفل الزفاف ببلوغ وزن العريس 90 كيلو جراماً.

هذا الخبر نشرته صحيفة "مكة" ولا يجعل السعوديون يضحكون لغرابة القصة، بل يجب الإنتباه لزيادة الوزن التي ترتفع تدريجياً في المملكة.

وبلغت عدد الوفيات بسبب أمراض السمنة في السعودية نحو 20 ألف حالة سنوياً، بينما بلغ عدد الأطفال المصابين بالسمنة في المنطقة الشرقية فقط حوالي 7 آلاف طفل، وفقاً لما ذكرته دراسة للمكتب التنفيذي لمجلس وزارة الصحة الخليجي.

ووصل عدد الأطفال المصابين بالسمنة في السعودية كافة، نحو ثلاثة ملايين ونصف المليون طفل، بينما يمثل نسبة الذين يعانون من السمنة 36 بالمئة من سكان السعودية، في ظل حدوث إصابات بين الأطفال السعوديين بأمراض القلب وارتفاع ضغط الدم والسكري وانسداد شرايين القلب بسبب السمنة المفرطة. (MBC)

التعليق