تخفيض الحدود الدنيا لمعدلات القبول بالخارج للطب والهندسة

تم نشره في الخميس 3 أيلول / سبتمبر 2015. 11:00 مـساءً
  • وزارة التعليم العالي والبحث العلمي- (أرشيفية)

تيسير النعيمات

عمان- أكد وزير التعليم العالي والبحث العلمي الدكتور لبيب الخضرا أنه تم تخفيض الحدود الدنيا لمعدلات القبول للطلبة الأردنيين الراغبين بالدراسة في خارج المملكة.
وقال، بمؤتمر صحفي عقده أمس في مقر الوزارة، إن لجنة معادلة الشهادات بالوزارة، التي يرأسها أمين عام الوزارة الدكتور هاني الضمور، ناقشت خلال اجتماع عقدته أول من أمس الأربعاء، معدلات القبول خارج المملكة، وقررت تخفيض معدل الطب وطب الأسنان لـ80 %، الصيدلة ودكتور صيدلة لـ75 %، الهندسة والحقوق والتمريض لـ70 %، وباقي التخصصات إلى 60 %.
وأوضح الخضرا أن هذا القرار اتخذ بعد أن أجرت "التعليم العالي" دراسة "مستفيضة لنتائج امتحان شهادة الدراسة الثانوية العامة "التوجيهي" الدورة الصيفية للعام الحالي، وبناء على توصية من نقابة الأطباء بشأن ذلك.إلى جانب "مصداقية نتائج "التوجيهي"، والانخفاض الواضح في أعداد الطلبة الحاصلين على معدل 85 % فما فوق بامتحان الثانوية العامة مقارنة بالأعوام السابقة"، حسب الخضرا.
كما بين الخضرا "أن التخفيض جاء بعد مخاوف تحدثت عنها نقابة الأطباء من حدوث نقص بعدد الأطباء مستقبلا".
وكانت وزارة التعليم العالي أكدت أنها تلقت كتابا من نقابة الأطباء يطالب بتخفيض معدل القبول لتخصص الطب وطب الأسنان إلى 75                     %.
فيما أشار الضمور إلى أن أحد أسباب قرار التخفيض هو "تنموي، إذ أن بعض الألوية لم يتمكن أي طالب فيها من الحصول على معدل 85 بالمائة فما فوق، ما يحرم اللواء من دراسة طلبتها لتخصص الطب بحسب القرار السابق".
وبين الخضرا أن الوزارة دعت المجلس الطبي إلى إعادة النظر بامتحان (سنة الامتياز)،
بحيث يشمل امتحانا نظريا شاملا يقيّم المعرفة العلمية واستنادها إلى أهم المستجدات في مجالات الطب وطب الأسنان، وامتحان عملي سريري يقيم قدرة الطبيب على التواصل الصحيح ومهاراته السريرية في الفحص وأخذ السيرة المرضية ورسم الخطة العلاجية، بالإضافة إلى امتحان شفوي يقيم سلامة الممارسة المهنية واتخاذ القرارات الصائبة.
وأكد الخضرا أن نتائج الامتحان ستعُتمد لإعادة النظر بقوائم الجامعات المعترف بها خارج المملكة.

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »نقص في إعداد الأطباء (رامي مناع)

    الجمعة 4 أيلول / سبتمبر 2015.
    اي نقص تتحدث عنه نقابة الأطباء وهي تعلم بأن هنالك مئات بل الاف من الأطباء المسجلين لديها ولدى ديوان الخدمه المدنية بدون عمل