منافسة شديدة بانتخابات مستثمري الإسكان 62 % نسبة المشاركة

تم نشره في السبت 5 أيلول / سبتمبر 2015. 11:00 مـساءً
  • عضوان في جمعية المستثمرين بقطاع الإسكان يقترعان خلال انتخابات الجمعية أمس -(تصوير: أسامة الرفاعي)

طارق الدعجة ورجاء سيف

عمان– شهدت انتخابات مجلس إدارة جمعية المستثمرين في قطاع الإسكان الأردني، التي استمرت حتى ساعة متأخرة من مساء أمس، منافسات شديدة وأحيانا مشحونة بين أعضاء الكتل الثلاث المترشحة، فيما جرت مراحل العملية الانتخابية برمتها بكل سهولة ويسر.
وبلغ عدد الناخبين الذين أدلوا بأصواتهم حوالي 690 مقترعا من أصل 1100 يحق لهم المشاركة بالانتخابات، أي ما نسبته نحو 62 % من مجموع من يحق لهم التصويت.
كما شهدت منطقة مقر الجمعية ازدحاما مروريا بسبب عملية الانتخابات، ما دفع بشرطة النجدة وإدارة السير المركزية إلى التدخل لتنظيم الحركة المرورية.
وأغلقت صناديق الاقتراع في السادسة من مساء أمس، فيما كانت قد بدأت العملية الانتخابية وفتح صناديق الاقتراع عند الساعة التاسعة من صباح اليوم نفسه.
وعمد كل من المرشحين للاستعانة بعدد من المندوبين الموزعين على مدخل الجمعية وقرب صناديق الاقتراع، للترويج لهم من خلال توزيع "بروشورات" تتضمن معلومات حول المرشح وبرنامجه الانتخابي والأهداف التي يطمح إلى تحقيقها في حال فوزه.
وتنافس على مجلس الإدارة ثلاث كتل انتخابية هي: العطاء والإنجاز برئاسة كمال العواملة، البناء برئاسة ماجد غوشة، بالإضافة إلى كتلة ثالثة برئاسة فواز الحسن.
فيما ترشح لمنصب نائب الرئيس ثلاثة مرشحين هم: نضال داود ونائل العبداللات وعبدالجليل زلوم.
وبحسب النظام الداخلي للجمعية، فقد تم تشكيل لجنة للإشراف على العملية الانتخابية، التي تخضع لمراقبة من قبل وزارة الداخلية، برئاسة نعمان الهمشري.
وبين الهمشري أن عملية الاقتراع تتم من خلال ثلاث أوراق، الأولى لمنصب الرئيس، والثانية لمنصب نائب الرئيس، والثالثة لانتخاب الأعضاء الذين يبلغ عددهم 7 أعضاء.
وأوضح، في تصريح صحفي، أنه تم ترشح 17 عضوا للمجلس، وهم: غالب الجعفري، جميل ابو حجلة، زيد التميمي، جمال العمد، سامر السمان، جورج زبانة، نضال ابو زهرة، عماد العتال، محمد أبو جاسم، محمد الجيلاني، لطفي الطنبور، أشرف خلف، حيدر مصباح التميمي، وائل الجمزاوي، أكرم رمضان. وشملت البرامج الانتخابية للكتل الثلاث العديد من الموضوعات أهمها: العمل على إلزام أمانة عمان الكبرى بتطبيق نظام البناء، والعمل على إيجاد نوافذ استثمارية لدى دوائر التسجيل في دائرة الأراضي والمساحة لخدمة المستثمرين، إضافة إلى صرف متوازن لميزانية الجمعية، والعمل على تصنيف شركات الإسكان لرفع جودة المنتج السكني.
كما تضمنت البرامج إنشاء صندوق للتكافل، والعمل على إقرار صندوق الاستثمار حسب النظام الأساسي للجمعية، وزيادة التواصل، وتفعيل دور الهيئة العامة في اللجان المختلفة كالعلمية والاجتماعية.

[email protected]
[email protected]

التعليق