بعد حادثة الرافعة في الحرم.. "الأوقاف" تدعو الحجاج للحذر

تم نشره في السبت 12 أيلول / سبتمبر 2015. 11:00 مـساءً
  • الرافعة التي سقطت وخلفت مئات الضحايا

زايد الدخيل

عمان- دعت وزارة الاوقاف والشؤون والمقدسات الاسلامية حجاج المملكة، الذين بداوا اول من امس بالمغادرة للديار المقدسة، لأداء فريضة الحج للموسم 1436هـ/ 2015، للحيطة والحذر، والابتعاد عن اماكن وجود الرافعات الخاصة بأعمال التوسعة في مكة المكرمة.
وبين وزير الأوقاف هايل داود ان الوزارة وبعد حادثة سقوط رافعة انشائية في مكة المكرمة، ما ادى لوفاة اكثر من 100 شخص، بادرت لدعوة المرشدين المرافقين لبعثات الحج، لنصح الحجيج وارشادهم للابتعاد عن اماكن الرافعات.
وكان الدفاع المدني السعودي اعلن اول من امس عن سقوط 107 قتلى، وإصابه 238 آخرون بحادث سقوط رافعة في الحرم المكي أثناء وجود كثيف للحجاج في المكان. ووجه داود اعضاء البعثة الادارية لبذل جهودهم لخدمة الحجاج الاردنيين منذ مغادرتهم لارض المملكة وحتى عودتهم.وأوضح ان الحجاج ضيوف الرحمن، والواجب خدمتهم ورعايتهم لتمكينهم من اداء مناسك وشعائر الحج بيسر وسهولة.
من جهه اخرى، غادرت امس الدفعة الثانية من الحجاج الأردنيين للديار المقدسة، بعد الغاء حفل وداع رسمي كان من المقرر اقامته في مسجد الملك الشهيد المؤسس عبدالله ابن الحسين، "احتراما لارواح الضحايا الذين سقطوا بحادثة الرافعة".
وبين داود ان الوزارة ستتابع شؤون الحجاج على طول الطريق، بحيث وضعت نقاط متابعة في مدينة معان والمدورة والاراضي السعودية، بدءا من حالة عمار وتيماء، اذ سيستقبل في هذه النقاط الحجاج والاطمئنان عليهم، والكشف على الحافلات، وتنظيم وصولها للمدينة المنورة على دفعات.وكانت الوزارة، اعدت برنامجا متكاملا لتوعية الحجاج قبل مغادرتهم للديار المقدسة، قدمت فيه محاضرات ودروس توعية ووعظ وارشاد في اماكن سكن الحجاج بمكة المكرمة والمدينة المنورة وكذلك في المشاعر المقدسة.

التعليق