روسيا ستدرس إرسال قوات لسورية إذا طلبت دمشق

تم نشره في الجمعة 18 أيلول / سبتمبر 2015. 02:54 مـساءً
  • قوات من الجيش الروسي (أرشيفية)

موسكو- اكد الناطق باسم الكرملين ديمتري بيسكوف الجمعة ان روسيا مستعدة لارسال قوات برية الى سورية اذا طلب الرئيس بشار الاسد ذلك.

وقال بيسكوف في تصريحات نشرتها وكالة الانباء الروسية العامة ريا نوفوستي "اذا كان هناك طلب (من دمشق) فسيناقش بطبيعة الحال وسيتم تقييمه في اطار اتصالاتنا الثنائية".

واضاف "لكن من الصعب الحديث عن ذلك لانه ما زال افتراضيا".

وكان مسؤول اميركي ذكر الاثنين ان روسيا ارسلت مدفعية وسبع دبابات الى قاعدة جوية في سوريا كجزء من تعزيزاتها العسكرية في هذا البلد الذي تمزقه الحرب. وتثير التعزيزات الروسية في سوريا المخاوف في الغرب بشأن الآثار المترتبة على مساعدة موسكو عسكريا حليفها الرئيس بشار الاسد.

وفي اليوم التالي اعلنت واشنطن ان وزير الخارجية الاميركي جون كيري اتصالا هاتفيا مع نظيره الروسي سيرغي لافروف ليكرر له الموقف الاميركي.

واعلن البيت الابيض الخميس انه منفتح على محادثات مع روسيا بشأن سورية بعد نشر موسكو تعزيزات في هذا البلد الذي يشهد نزاعا مدمرا.

وقال المتحدث باسم الرئاسة الاميركية جوش ارنست ان الولايات المتحدة "تبقى منفتحة على مناقشات تكتيكية وعملية مع الروس بهدف تعزيز اهداف التحالف ضد (تنظيم) الدولة الاسلامية وضمان سلامة عمليات التحالف".

من جهة اخرى ذكر موقع غازيتا الاخباري الروسي الجمعة ان جنودا روسا يحتجون على اوامر ممكنة بارسلهم الى سورية. ونقل الموقع عن جندي يدعى الكسي ان قوات ارسلت الى مرفأ في جنوب روسيا دون ابلاغها بوجهتها الاخيرة. وهي تخشى ان تكون دمشق.

لكن بيسكوف اكد ان مجلس حقوق الانسان في الكرملين لم يتلق اي شكوى حول عسكريين يخشون ارسالهم الى سورية. (أ ف ب)

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »المحرقة تنتظركم في بلاد الشام (عبد المجيد الصوراني)

    الجمعة 18 أيلول / سبتمبر 2015.
    اتوقع ان روسيا سيبدأ انهيارها العارم في سوريا وسوف تغوص في معارك شرسة وتتحول سوريا الى مستنقع عميق للجيش الروسي المجرم و بعدها تعلن روسيا الانسحاب من سوريا .