"مساكن كابيتال" بصدد الاستحواذ على شركة عقارية في مصر

تم نشره في الاثنين 28 أيلول / سبتمبر 2015. 12:00 صباحاً
  • مستثمرون يراقبون شاشة تداول بورصة عمان - (ارشفية)

عمان-الغد- كشف رئيس مجلس إدارة شركة مساكن الأردن لتطوير الأراضي والمشاريع الصناعية (مساكن كابيتال)، حسن اسميك، أن الشركة بصدد الاستحواذ على شركة عقارية في مصر وذلك في اطار سعيها للتوسع في أعمالها، خاصة في مشاريع الوحدات السكنية المنخفضة.
واضاف اسميك، في بيان صحفي تلقت "الغد" نسخة منه، أن لدى الشركة خططا توسعية تشمل دولة الإمارات العربية المتحدة والسعودية ومصر، وذلك إلى جانب تعزيز تواجدها في المملكة الأردنية الهاشمية، بالاضافة الى إعلانها رفع رأس المال من خلال طرح يشمل المساهمين حملة الاسهم والمستثمرين الافراد والمؤسسات والصناديق الاسثمارية الاجنبية.
وأضاف اسميك أن الشركة ستركز خلال الفترة المقبلة على مشاريع ذوي الدخول المحدود في عمان وجميع محافظات الأردن، بالإضافة إلى دول خليجية ومصر ودول افريقية وذلك نظرا للحاجة الكبيرة لمثل هذه المشاريع التي تلبي احتياجات شريحة كبيرة من الافراد،
ودعا اسميك الى ضروة الاندماج بين الشركات التي تعمل في نفس القطاع وذلك لتشكيل كيانات أكبر تتمتع بملاءة مالية وتنافسية تمكنها من جذب المزيد من الاستثمارات التي تساهم في تنفيذ خطط عملها على النحو الذي يعود بالفائدة على المساهمين والمستثمرين في بورصة عمان.
وقال إن بورصة عمان تعد من اعرق اسواق المال في المنطقة لكنها بحاجة الى اعادة هيكلة لمؤشرها العام؛ حيث توجد شركات يتجاوز عددها 200 شركة مدرجة لكن النسبة الأكبر منها راكدة وغير نشطة، مما لا يعكس حقيقة اداء المؤشر، مطالبا البنوك بتقديم الدعم للشركات من خلال تمويل مشاريعها وخطط عملها.
وأكد أن الفرص الاستثمارية في بورصة عمان جيدة لذلك من الطبيعي ان نرى زيادة في عدد المستثمرين الخليجيين في الفترة الأخيرة، خاصة من دولة الإمارات العربية المتحدة ودليل ذلك وجود اثنين من كبار المستثمرين الإماراتيين في قائمة الأكثر ملكية في شركة مساكن كابيتال.
وتوقع أن تزداد وتيرة الاستثمار الخليجي وعلى وجه الخصوص السعودي والإماراتي في بورصة عمان خلال الفترة المقبلة، مشيرا الى عوامل الجذب المتوفرة في الأردن.
وأظهرت الإحصاءات الصادرة عن بورصة عمان بأن قيمة الأسهم المشتراة من قبل المستثمرين غير الأردنيين منذ بداية العام وحتى نهاية شهر آب (أغسطس) 2015 قد بلغت 375.5 مليون دينار مشكلة ما نسبته 17.0 % من حجم التداول الكلي، في حين بلغت قيمة الأسهم المباعة من قبلهم 372.5 مليون دينار، وبذلك يكون صافي الاستثمار غير الأردني قد ارتفع بمقدار 3.0 مليون دينار، مقارنة مع انخفاض قيمته 28.2 مليون دينار في عام 2014 .
ووفقا للأرقام الرسمية، يبلغ عدد المستثمرين الخليجيين الذين يمتلكون اسهما في بورصة عمان نحو 7 آلاف مستثمر بين فرد أو شركة وفقا لأحدث البيانات بنهاية الاسبوع الماضي.
وذكر عدد من الوسطاء الماليين بأن نحو 100 مستثمر يحملون الجنسية الاماراتية قاموا بفتح حسابات لدى شركات الوساطة المالية في المملكة، معتبرين ذلك مؤشرا ايجابيا.
وهو ما اتفق معه بيان شركة "مساكن كابيتال".
وبحسب احصائيات بورصة عمان، فإن نسبة مساهمة غير الأردنيين في الشركات المدرجة في البورصة في نهاية شهر آب (أغسطس) الماضي شكلت ما نسبته 49.9 % من إجمالي القيمة السوقية، حيث شكلت مساهمة العرب 37.4 %، في حين شكلت مساهمة غير العرب 12.5 % من إجمالي القيمة السوقية للبورصة، أما من الناحية القطاعية، فقد بلغت النسبة للقطاع المالي 55.5 %، ولقطاع الخدمات 25.0 %، ولقطاع الصناعة 51.9 %.
وانهى مؤشر أسعار الأسهم المدرجة في بورصة عمان تداولات الاسبوع الماضي قبل عطلة عيد الأضحى على ارتفاع بنسبة 0.39 % ليغلق عند مستوى 2071.7 نقطة مقارنة مع 2063.6 نقطة للأسبوع السابق.
وبالنسبة للشركات الخمس الأكثر ارتفاعاً في أسعار أسهمها خلال الأسبوع الماضي فهي المتخصصة للتجارة والاستثمارات حيث ارتفع سعر سهمها بنسبة 58.54 %، مساكن الأردن لتطوير الأراضي والمشاريع الصناعية حيث ارتفع سعر سهمها بنسبة 15.19 %، بنك الأردن دبي الإسلامي حيث ارتفع سعر سهمها بنسبة 10.75 %، الفاتحون العرب للاستثمار حيث ارتفع سعر سهمها بنسبة 8.50 %،
والوطنية لإنتاج النفط والطاقة الكهربائية من الصخر الزيتي حيث ارتفع سعر سهمها بنسبة 8.33 %..
يشار الى أن اسميك استحوذ على ما نسبته 37 % من رأسمال الشركة البالغ 12.24 مليون سهم، وأعلن بعد انتخابه رئيسا لرئيس مجلس إدارة الشركة عن توجه لرفع رأسمال الشركة الى 500 مليون دينار. علما بأن سعر السهم أغلق قبل عطلة عيد الأضحى عند 2.73 دينار للسهم.

التعليق