حملة طلابية ضد خصخصة الجامعات

تم نشره في الأحد 11 تشرين الأول / أكتوبر 2015. 11:00 مـساءً

عمان- الغد- أطلق طلبة في الجامعة الأردنية حملة بعنوان "باعوها"، رفضاً لما اسموه نهج "الخصخصة" بالجامعة، واصفين حملتهم بـ"أنها صرخة في وجه حرف مسار الجامعات عن أهدافها الأكاديمية والعلمية".
وقالت الحملة، في بيان صحفي أمس، أن الجامعة "سرعت في الأعوام الأربع الماضية نهج الخصخصة، فأصدرت عدة قرارات بهذا الخصوص".
وذكرت أن من أبرز هذه القرارات: "الدفع قبل التسجيل ورفع الرسوم للبرنامج الموازي في كل التخصصات، بنسبة تتراوح ما بين 30 % و100 % والدراسات العليا، بنسب تراوحت ما بين 100 % و220 %".
وأضافت "إن إدارة الجامعة توسعت بقبول الطلبة ضمن البرنامج الموازي على حساب البرنامج التنافسي، وخصوصاً في الكليات الطبية التي وصلت نسبة المقبولين فيها على البرنامج العادي في بعض التخصصات إلى 12 %، ما جعل هذا البرنامج الملاذ الأخير لمتفوقين كي يلتحقوا بالجامعة، نتيجة قلة المقاعد المخصصة للبرنامج التنافسي".
ولفتت الحملة إلى أنه في الآونة الأخيرة، وبعد استحداث منصب نائب الرئيس لشؤون الاستثمار "تحولت الجامعة لساحة استثمارية، تتسابق الشركات لأخذ حيز لعرض وتسويق منتاجاتها فيها".  وأكدت "باعوها" أن حل الأزمة المالية للجامعات "لا يكمن بخصخصتها، بل من خلال دعم حكومي حقيقي بالتوازي مع الرقابة المالية عليها، لمنع الفساد والواسطة والمحسوبية".

التعليق