"قوى العمومية" ينظر إلى حل ازدواجية "الاتحادين" وعمان يطرح الحلول

تم نشره في الثلاثاء 13 تشرين الأول / أكتوبر 2015. 11:00 مـساءً

عمان- الغد- أكد رئيس اتحاد ألعاب القوى المنتخب من قبل الهيئة العامة 2013 المعترف به من قبل اللجنة الأولمبية، اقتراب حل أزمة الازدواجية بوجود اتحادين للعبة في وقت قريب، مشيرا الى لقاء سيعقد خلال الفترة المقبلة بين جميع أطراف المشكلة بالاتحادين، للخروج بآلية تؤدي الى وجود اتحاد وحيد للعبة ينطلق من شرعيته الأردنية تحت قبة اللجنة الأولمبية ويعالج الخلل في القانون الانتخابي مع الاتحاد الدولي للعبة.
جاء ذلك، خلال لقاء اتحاد "العمومية" بالأندية المنتسبة له، والمخصص لإيجاد حل للازدواجية الحالية أول من أمس في فندق الفنار، بحضور نائب رئيس اللجنة الأولمبية د.ساري حمدان، وممثلي الأندية المنتسبة للاتحاد وعددها 14، بحسب ما صرح رئيس الاتحاد د.حازم النهار.
من جهته، أكد رئيس نادي عمان د.مصطفى العفوري المضي بهدوء في مبادرته مع جميع الأطراف، منوها إلى أن كل منهم يستند على أسس قانونية؛ ممثلو الأندية يتسلحون بالشرعية القانونية من الاتحاد الدولي، واتحاد "العمومية" يتسلح بشرعيته من عموميته واللجنة الأولمبية، مؤكدا أن الحلول تجري في هذا السياق للاتفاق على الهيئة العامة والخروج من المأزق وحل الأزمة.
وفي مداخلة حول الأزمة المطولة، وضح نائب رئيس اللجنة الأولمبية د. ساري حمدان، موقف اللجنة من عدم تدخلها في شؤون الاتحادات الرياضية، مؤكدا أن الهيئة العامة التي أقرتها اللجنة الأولمبية هي صاحبة الوصاية وهي من انتخبت الاتحاد الحالي برئاسة د.النهار، مشيرا إلى أن الاتحاد منتخب وفق نظام الاتحادات الرياضية الذي مر بتشريعات قانونية، وقبلها تم عرض مسودته على جميع الاتحادات الدولية، مؤكدا أن اللجنة الأولمبية لن نعترف الا بالاتحاد الذي يعمل وفق نظام الاتحادات الرياضية الحالي، مشيرا إلى أن أي قانون فيه ثغرات لا يمكن تغييره قبل نهاية الدورة الانتخابية مع انتهاء أولمبياد البرازيل 2016.

التعليق