واشنطن تحول 231 مليون دولار للأردن الشهر المقبل

تم نشره في الأربعاء 18 تشرين الثاني / نوفمبر 2015. 12:00 صباحاً
  • دولارات -(ارشيفية)

سماح بيبرس

عمان - رجح مصدر مطلع أن تحول الولايات المتحدة الأميركية الشهر المقبل الدفعة النقدية من المساعدات الاقتصادية المخصصة للمملكة للعام الحالي.
وتبلغ قيمة هذه الدفعة 231 مليون دولار وسيتم تحويلها إلى الخزينة مباشرة بعد أن ينهي الأردن متطلبات الحصول عليها.
يأتي هذا في الوقت الذي كانت فيه الولايات المتحدة قررت تقديم مساعدات للأردن خلال العام 2015 قدرت بحوالي مليار دولار؛ إذ بلغ إجمالي المساعدات الاقتصادية منها حوالي 615.3 مليون دولار منها 231 مليونا نقدية والباقي توجه لتنفيذ مشاريع.
ووقع البلدان في أيلول (سبتمبر) الماضي أربع اتفاقيات منح بقيمة 429.7 مليون دولار مقدمة من الوكالة الأميركية للتنمية الدولية ضمن برنامج المساعدات الأميركية الاقتصادية الاعتيادية والإضافية للأردن للعام 2015، يضاف لهذا المبلغ ضمانات القروض والتي تبلغ (185.6) مليون دولار والتي مكنت الأردن من الحصول على ضمانات قروض بمبلغ 1.5 مليار دولار لتمويل احتياجات الموازنة للعام الحالي، ليصبح إجمالي المساعدات الاقتصادية المقدمة للمملكة من الولايات المتحدة الأميركية للعام الحالي (615.3) مليون دولار. أما المساعدات العسكرية فقد حددت بحوالي 385 مليون دولار.
كما يضاف الى هذه المساعدات اتفاقية منحة تقوم الحكومة الأميركية بموجبها بتقديم (100) ألف طن قمح للمملكة بقيمة (25.1) مليون دولار، وذلك ضمن برامج المساعدات الغذائية التي تنفذها حكومة الولايات المتحدة الأميركية. وذلك كمساهمة في التخفيف من أعباء استضافة اللاجئين السوريين في المملكة؛ حيث ستستغل عوائد بيع القمح لتنفيذ عدد من المشاريع التنموية ذات الأولوية في قطاعي الزراعة والمياه.
وبحسب المصدر، فإنّ الولايات المتحدة صرفت المبالغ المخصصة للمشاريع والبالغة 429.7 مليون دولار، فيما انّ المساعدات النقدية ستحول نهاية العام.
وكانت الولايات المتحدة قد اشترطت؛ بحسب المصدر؛ إصلاحات عدة على الأردن مقابل تقديم المساعدات يتعلّق معظمها بقطاع المياه والصحة وحقوق المرأة، أما المساعدات الإضافية فقد كانت هناك شروط تتعلق بمتطلبات صندوق النقد الدولي.
ووقع البلدان العام الماضي مذكرة تفاهم لتزويد الأردن بمساعدات قدرت بمليار دولار سنويا لمدة 3 سنوات للأعوام (2015-2017)، وذلك بهدف تعزيز جهود التنمية الاقتصادية والإصلاح السياسي والاقتصادي والاجتماعي في المملكة.


[email protected]

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »اتمنى (huda)

    الأربعاء 18 تشرين الثاني / نوفمبر 2015.
    كدافع ضريبة لانني احمل البطاقة الخضراء اتمنى ان يتم ربط هذه المساعدات بالاصلاح الذي يؤدي الى تطبيق مبدأي سيادة القانون وتكافؤ الفرص وهذا يستلزم الغاء كافة قوائم الاستثناءات للقبول الجامعي ووقف الرواتب التقاعدية لرؤساء الوزارات والوزراء والاعيان والنواب ومن في حكمهم في كافة اجهزة ومؤسسات الدولة المدنية والامنية والعسكرية والغاء قاوني التقاعد المدني والعسكري ليصار الى شمول الجميع بمظلة الضمان الاجتماعي ليتساوا الجميع في الحقوق كما الواجبات