أغرب الأشياء التي أخذها المسافرون معهم في الرحلات الجوية - صور

تم نشره في الأربعاء 25 تشرين الثاني / نوفمبر 2015. 02:18 مـساءً
  • من المصدر

ينال أبو زينة 

الغد- يشكل تحديد ما يمكن للمرء أن يحمله معه على متن الطائرة مشكلة للكثير من الركاب، وينبع تحديد الأمر من معايير ضمان السلامة والأمان وقوانين الحد من التهريب ونقل الممنوعات وغيرها، ولكن هذه الأمور لم تقف عائقاً في وجه البعض من الذين حاولوا قاصدين انتهاك قوانين السفر الجوي لنقل أشياء تبين أنها في قمة الغرابة. وفي الآتي بعض الحالات التي يعرضها موقع "أوودي".

1  السيدة التي حاولت أن تنقل معها جثة زوجها الميت على كرسي متحرك

اصطحبت جيتا جارانت، وابنة زوجها آنيكا، زوجها كارت جارانت الذي يبلغ من العمر91 عاماً في رحلة من إنجلترا إلى ألمانيا. ولكن، كانت هناك مشكلة صغيرة وهي أن كارت كان ميتاً!

لقد حاولت جيتا أن تمرر جثة زوجها عبر نقطة التفتيش عبر وضعه في كرسي متحرك، وأخفت عينيه الذابلتين بدهاء تحت نظارات شمسية، لكن رجال الأمن المتشككين أوقفوها ليكتشفوا الكارثة.

عندها أصرت جيتا وآنيكا على أن كارت كان ما يزال حياً، وأنهما ظنتاه نائماً عندما خرجوا جميعا للحاق بموعد الطائرة. وعلى الرغم من اعتقالهما في ذلك الحين، تم إطلاق سراحهما بعد فترة وجيزة لعدم كفاية الأدلة التي تدين فعلهما.

2الرجل الذي جعل سلحفاته تتنكر على شكل شطيرة هامبرغر

كان لي في طريقه للصعود على متن طائرة صينية متجهة إلى بكين، عندما لاحظ فني يعمل في المطار، من خلال الأشعة السينية، أن هناك أرجل تبرز خارج شطيرة هامبرغر من مطعم "كينتاكي فرايد تشيكن" وضعها في حقيبته. وفي البداية، حاول لي نكران أنه يحمل معه حيواناً، لكن المسؤولين فتشوا حقيبته واكتشفوا صديقه السلحفاة هناك. وهنا اعترف لي بأنه يود أن يسافر بصحبة السلحفاة التي يحب، ولكن السلحفاة انتهت إلى أيدي صديق له احتفظ بها حتى عودة لي من سفره.

3الرجل الذي وضع على قدمه جبس تجبير من "الكوكايين"

حاول رجل على كرسي متحرك، يعاني كسراً في ساقه، أن يهرب 11 رطلاً من الكوكايين من التشيلي إلى برشلونة، لكنه لم يخدع السلطات التي اكتشفت أنه خبأ كمية أخرى في علب الجعة التي كان يحملها معه أيضاً. وبعد إخضاع المواد للفحص، تحولت إلى اللون الأزرق الذي يشير بوضوح إلى أنها مادة مخدرة غير مشروعة.ولخصت السلطات كسر الرجل لساقه متعمداً في أنه كان يحاول التهرب من كشف الأشعة السينية للأمر، وبأنه حاول أيضاً إضفاء شيء من التعاطف لمحنته. 

4طفل في سن المراهقة يحمل معه ساعة منبهة على شكل قنبلة

خلق طفل كندي مراهق حالة من الذعر عندما قرر أن يحمل معه، على متن طائرة متجهة إلى فانكوفر، ساعة منبهة تشبه القنبلة في الشكل، ما أخر عمليات المطار والرحلات مدة 3 ساعات لتأمين الأوضاع. ولم يعمل الطفل بتحذيرات صناع هذه الساعات، الذين حذروا مقتنييها من أنها تستطيع خلق حالة من الفزع بين الناس، لذلك ينبغي تجنب إحضارها إلى المطارات أو غيرها من المناطق التي تلقى إقبالاً جماهيرياً كبيراً، ما أدى إلى اتهامه بجرم الإيذاء.

5  السارق الذي وضع نفسه في حقيبة سفر

خرج أحد الطامحين إلى أن يصبح من أشهر السارقين بفكرة عبقرية، وهي سرقة الأشياء الثمينة من حقيبة المسافرين على رحلة جوية عبر التظاهر بأنه حقيبة سفر هو نفسه!دخل السارق الأرعن إلى الحقيبة بمساعدة شريك له، والذي وضعه في حافلة تتجه إلى مطار برشلونة. وكانت الخطة هي أنه فور أن يدخل مقصورة الأمتعة، سيخرج من حقيبته ليسرق ما يشاء. ومع ذلك، لاحظ موظف هناك أن شريك السارق يعاني مشاكل في حمل الحقيبة، وأبلغ السلطات بذلك. وفور قدوم رجال الشرطة، قاموا بفتح الحقيبة ليجدوا رجلاً يستطيع أن يحني ظهره "تماماً مثل لاعبي السرك"، يحمل معه مصباحاً يدوياً وأدوات قطع حادة، ليعتقلوه على الفور.

6   الرجل الذي حاول أن يهرب 44 من الزواحف على متن طائرة

تغلب هذا الرجل على فيلم "الثعابين على الطائرة"، وبشكل كبير أيضاً. فقد تم القبض عليه وهو يحاول مغادرة أستراليا متجها إلى بانكوك، وهو يحمل معه 24 سحلية من نوع "شنغليباك"، و16 من سحالي اللسان الأزرق، و3 من ثعابين الرأس الأسود، وثعبان نادراً آخراً من نوع "آلبينو كاربيت" في حقيبته.

نقلت الحيوانات إثر تلك الحادثة إلى "عالم سيدني للحياة البرية"، واعتقل الرجل بتهمة تصدير الحيوانات المحلية دون إذن أو تصريح."أوودي"

التعليق