القوات العراقية تعزز انتصارها في مدينة الرمادي

تم نشره في الخميس 10 كانون الأول / ديسمبر 2015. 12:00 صباحاً

بغداد - أرسلت القوات العراقية تعزيزات الى منطقة التأميم في جنوب غرب مدينة الرمادي والتي تمكنت من انتزاعها من تنظيم داعش الذي كان يسيطر عليها منذ منتصف أيار(مايو) الماضي.
وقال ضابط كبير في قيادة شرطة الانبار لوكالة فرانس برس ان "فوجا من قوات طوارئ الانبار تحرك من قاعدة الحبانية الى منطقة التاميم لمسكها بعد تحريرها".
وتمكنت القوات العراقية الثلاثاء بدعم من التحالف الدولي الجوي من استعادة السيطرة على منطقة التأميم، أكبر منطقة في مدينة الرمادي (100 كلم غرب بغداد)، في مؤشر مهم في عملية محاولة استعادة الرمادي بكاملها.
ويضم فوج الطوارئ مقاتلين من اهالي الانبار تم تدريبهم وتجهيزهم لتثبيت المواقع على الارض، بينما تخوض قوات الجيش ومكافحة الارهاب المعارك.
وقال علي داود، رئيس مجلس قضاء الخالدية شرق الرمادي ان "الفوج مجهز بالسلاح والعتاد والاليات، وتم تدريب المقاتلين على حرب المدن ومسك المناطق المحررة من تنظيم داعش".
وبحسب مصادر عسكرية عراقية، قام طيران التحالف الدولي صباح أمس الاربعاء بقصف تجمعات لتنظيم الدولة الاسلامية في شمال المدينة ما اسفر عن مقتل العشرات من الجهاديين.
وسيطر الجهاديون منتصف أيار(مايو) الماضي على مدينة الرمادي في هجوم استمر ثلاثة أيام استخدمت فيه شاحنات مفخخة ضد تجمعات القوات العراقية. ومحافظة الانبار أحد اهم معاقل تنظيم داعش في العراق وتجاور سورية والاردن والسعودية. -  (ا ف ب)

التعليق